عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 08-06-2010, 04:37 PM
الصورة الرمزية كفاح
 
كفاح
ششارية غالية جدا

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  كفاح غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 22340
تـاريخ التسجيـل : Jun 2009
الــــــــجنــــــس :  Female
الـــــدولـــــــــــة : في دنيا فانية
المشاركـــــــات : 293 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 14
قوة التـرشيــــح : كفاح is on a distinguished road
chechar عدة أسئلة مختارة في عبادة الصيام..3

ورحمة الله وبركاته.
أتيت لكم بأسئلو وأجوبة أخرى أتمنى أن تفيدكم...
  1. ما حظ من أفطر رمضان وهو قادر على صومه دون أي عذر ؟
أجاب رسول الله صلى الله عليه وسلم عن هذا السؤال فقال فيما رواه أبو داود وابن ماجه والترميذي :"من أفطر يوما في رمضان في غير رخصة رخصها الله لم يقض عليه صيام الدهر كله , وان صامه"
وروى أبو يعلي والديلمي عن ابن عباس حديثا شريفا يقول " عرى الاسلام , وقواعد الدين ثلاثة , عليهن أسس الاسلام , من ترك واحدة منهن , فهو بها كافر حلال الدم , شهادة ان لا اله الا الله , والصلاة الكتوبة , وصوم رمضان "
2. فما هو المرض المبيح للفطر؟
رأى بعض العلماء أن رخصة الفطر للمريض في الاية الكريمه " فمن كان منكم مريضا أو على سفر فعة من أيام أخر " عامة , فيباح الفطر بكل مرض , حتى من وجع الاصبع والضرس , لعموم الاية , ولان المسافر يباح له الفطر وان لم يحتج اليه , فكذلك المريض .
وهذا هو مذهب البخاري وعطاء وأهل الظاهر .
أما جمهور العلماء فيرون أن المرض المبيح للفطر هو المرض الشديد الذي يزيد بالصوم , او يتأخر برؤه به .لما صرحت الآية الكريمة :" وأن تصوموا خير لكم ."
فيجوز الفطر للمريض اذا ألحق به الصوم مرضا شديدا ..بل قد يكون الفطر لازما اذا كان العلا ج يقتضيه .
ولقد حدد الدكتور محمد جعفر في ملحق مجلة الوعي الاسلامي الكويتية في رمضان 1398ه الامراض التي يجب فيها الافطار هي:
الامراض المنهكة للقوى كالسل و الانيميا , وأمراض الصدر , والرئتين وهبوط القلب .
النزلات المعوية التي يصحبها قئ واسهال لانها تحتاج الى كمية كبيرة من الماء والسوائل .
تقرح المعدة الاثنى عشر والنزلات الحادة للمعدة والامعاء. لان الجوع في هذه الامراض ينهك الصائم ويؤلمه.
الحميات لانها تستلزم الاكثار من شرب الماء
انخفاض الضغط الدموي والهبوط العام وضعف البنية
النقاهة بعد الامراض المنهكة والعمليات
الحمل والرضاعة والشيخوخة
3. ماحكم من غلبه القئ وهو صائم؟
لا كفارة ولا قضاء عليى. لما رواه احمد وابو داود والترميذي وابن ماجه وابن حبان والدار قطني والحاكم عن ابي هريرة رضي الله عنه ان النبي صلى الله عليه وسلم قال" من ذرعه - اي غلبه- القئ فليس عليه قضاء ومن استقاء عمدا فليقض."
اما لو استقاء الصائم عمدا فوصل شئ الى حلقه سواءا أكان الوصول عمدا أو غلبة وجب عليه القضاء او الكفارة .
اما اذا غلبه القئ وغلبه شئ منه فوصل الى جوفه عليه القضاء.
4. ماحكم الصائم الذي الذي يعمل في مكان به غبار يسبق الى جوفه ولا يمكن الاحتراز عنه؟
كل ما لا يمكن الاحتراز عنه لا يفطر بشرط عدم التعمد.
5. ماحكم من تذوق الطعام وهو صائم أو مضغه ولم يبلع؟
يحره للصائم ان يتذوق الطعام , ولو كان صانعا له, واذا ذاقه وجب عليه ان يمجه لئلا يصل الى حلقه منه شئ .
وقال ابن عباس :؛" لا بأس ان يذوق الطعام الخل والشئ يريد شراءه"
وكان الحسن يمضغ الجوز لابن ابنه مهو صائم ورخص فيه ابراهيم.

*** اخوتي في الله ان كانت لديكم أسئله أخرى ولم ترد فيما نقلته لكم فالرجاء طلب ذلك مني وسأحوال احظاره ان أمكنني ذلك بالطبع*** .




و ورحمة الله
توقيع » كفاح
عندما يكون الانسان صغيرا ..
يعيش يومه كما هو ...يضحك لمجرد حركة ..
يندهش لرؤية عصفور ..يبكي فقط لبرهة ...
عندما يكبر ....يتألم ..يتعذب ...سيبكي حتى ولو لم تظهر
دموعه ........
سيرى العالم من زاوية .....
مظلمة..
سيرى الدنيا ..حلقة مفرغة ...
سيندم على كونه قد كبر ..
وسيتمنى يومها لو أنه صغر..
.بقلمي_كفاح_
رد مع اقتباس