عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 01-18-2011, 11:20 AM
 
abou khaled
عضو غالي

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  abou khaled غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 22067
تـاريخ التسجيـل : Jun 2009
الــــــــجنــــــس :  Male
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 1,435 [+]
عدد الـــنقــــــاط : -2
قوة التـرشيــــح : abou khaled has a little shameless behaviour in the past
افتراضي هل أنت ممن ستبكى عليهم السماء و الأرض؟؟؟

هل أنت ممن ستبكى عليهم السماء و الأرض؟؟؟




هل أنت ممن ستبكى عليهم السماء و الأرض؟


بسم الله الرحمن الرحيم


اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


قال تعالى في محكم كتابه عن فرعون و قومه:


"
فَمَا بَكَتْ عَلَيْهِمُ السَّمَاءُ وَالأَرْضُ وَمَا كَانُوا مُنْظَرِينَ"

الدخان آية 29


فهل تبكي السماء و الأرض على أحد؟

و من هذا الذي يستحق أن تبكي عليه السماء و الأرض ؟؟


قال ابن جرير: حدثنا أبو كريب، حدثنا طلق بن غنام عن زائدة عن منصور عن منهال عن سعيد بن جبير قال:


أتى ابن عباس رضي الله عنهما رجل فقال: يا أبا العباس أرأيت قول الله تعالى:


" فَمَا بَكَتْ عَلَيْهِمُ السَّمَاءُ وَ الأَرْضُ وَ مَا كَانُوا مُنْظَرِينَ"



فهل تبكي السماء و الأرض على أحد؟ قال رضي الله عنه: نعم إنه ليس أحد من الخلائق إلا و له باب في السماء، منه ينزل رزقه، و فيه يصعد عمله، فإذا مات المؤمن، فأغلق بابه من السماء الذي كان يصعد فيه عمله، و ينزل منه رزقه، ففقده، بكى عليه، و إذا فقده مصلاه من الأرض التي كان يصلي فيها، و يذكر الله عز وجل فيها، بكت عليه، و إن قوم فرعون لم تكن لهم في الأرض آثار صالحة، و لم يكن يصعد إلى الله عز وجل منهم خير، فلم تبك عليهم السماء و الأرض.


---------------


المصدر: تفسير ابن كثير
رد مع اقتباس