عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 06-28-2011, 07:01 PM
 
السعيد شويل
العضوية الذهبية

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  السعيد شويل غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 6630
تـاريخ التسجيـل : Jan 2008
الــــــــجنــــــس :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 202 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 10
قوة التـرشيــــح : السعيد شويل is on a distinguished road
افتراضي التكليف بحج واعتمار بيت الله ( الموضوع الثانى )

الموضوع الثانى ( التكليف من الله بحج واعتمار بيت الله )
********************************************
نزل الفرض من الله بالتكليف بحج واعتمار بيت الله
وأخبر الله نبيه ومصطفاه صلى الله عليه وسلم بأن الناس سيأتون إلى هذا البيت حاجين ومعتمرين سيأتون ملبين ومستجيبين للنداء والآذان ليؤدون فرض العزيز الرحمن
سيأتون من كل مكان وفى مختلف العصور والأزمان .
سيأتون من شتى بقاع الأرض مختلفين فى الركاب والركبان
منهم من سيأتى طائرا ومنهم من سيأتى مبحراً ومنهم من سيأتى مترجلاً ومنهم
من سيأتى سائراً على الأقدام . فقال الله تبارك وتعالى :

( يَأْتُوكَ رِجَالاً وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ )

*****
والحج والإعتمار : فريضتان فرضهما الله فى قوله جل علاه :

( وَأَتِمُّوا الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلَّه )

والفرض : حجةواحدة وعمرة واحدة .. يقول الله تبارك وتعالى

( فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَنْ يَطَّوَّفَ بِهِمَا وَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْراً )

فكل من زاد عن حجة واحدة وعمرة واحدة : فقد تطوع . والتطوع فيهماخير .
كما ذكر الله فى كتابه المبين وقرآنه الحكيم أن هناك حج أكبر : فبان أن هناك حج أصغر وهو : العمرة يقول سبحانه وتعالى

( وَأَذَانٌ مِّنَ اللّهِ وَرَسُولِهِ إِلَى النَّاسِ يَوْمَ الْحَجِّ الأَكْبَرِ )

فالحج الأصغر : وهو العمرة : جائز طول العام وخلال الليالى والأيام .
أما الحج الأكبر : فقد جعل الله له مواقيتاً وأشهراً بعينها ليس له أشهراًغيرها فلا يجوز
الإحرام له قبلها . تلك الأشهر هى : شهر شوال . شهر ذوالقعدة . شهر ذى الحجة وقيل بل عشرمن ذى الحجة لأنه بالفراغ من الرمى تنقضى أيام الحج .
*****
وفريضة الحج والعمرة : تعم كل بالغ عاقل مستطيع حر .
فالغلام لابد وأن يحتلم والمرأة لابد وأن تبلغ المحيض ولو قاما أياً منهما بالحج أو العمرة قبل ذلك فحجهما صحيحا إلا أنه : لا يقضى عن الفرض الواجب لأنهما كمن
صلى فريضة قبل حلول وقتها .
كما يجب أن يكون المرء عاقلا : فمن غلب على عقله أى عارض من العوارض
كالجنون والعته وما إلى ذلك فالفريضةساقطة عنه حتى زوال هذا العارض .
أما السفيه : فيجب على وليه أن يتكارى له ويمون من يكريه للحج أوالعمرة عنه .
كما يلزم أن يكون المرء حرا : فإن كان محبوسا بمرض أو سلطان أو عدو وما إلى ذلك
فالفرض ساقط عنه حتى يزول ما يحول . ولهذا فإن :
العبد المملوك يسقط عنه الفرض حتى يعتق . والمرأة فىعدة الوفاة من زوجها لأنها
مأمورة خلال العدة بملازمة بيتها وعدم الخروج منه .
والإستطاعة فى الحج تعنى : أن تكون مستطيعاً فى بدنك واجداً السبيل فى مالك
. فالنبى صلى الله عليه وسلم قد بيّن لنا أن الإستطاعة زاد وراحلة .
فإن كنت مريضا بسقم فى بدنك أو هِرم منع قدرتك أو أصابك مرض فى فطرة خلقك
إلا أنه يمكنك بلوغ الحج أو العمرة بالإستعانة بغيرك فيلزمك هنا أداءالفريضة .
وإن كان لك عرض من العروض يزيد عن حاجتك وليس لك مال
فإنك تعدمستطيعاً استطاعة تامة : لأنه :
يمكنك أن تبيع من عرضك أو تستدين فيه لتؤدى ماعليك من فرض الحج و العمرة .
فإن لم تؤد الفرض وأنت مستطيعاً فى بدنك وواجداً السبيل فى مالك ثم عرضت
لك عدم الإستطاعة فعليك أن تبعث من يحج أويعتمر عنك .
ومن تبعثه يجب أن يكون قد حج عن نفسه وأن يكون عالماً بخروجه فى أداء الفرض عنك وبما سيؤديه : حج أو عمرة . والأولى فيمن تبعثه أن يكونمن ذى رحمك .
وأن يكون منفقا دون إسراف أو تقتير .
*****
ولقدجعل الله فرض الحج والعمرة فرضاً على التراخى . بمعنى :
أن الله قد رخص لك أن تؤده فى أى وقت شئت . ولكن مخافة المرض أوعدم الإستطاعة
أو مخافة الموت فإنه يجب عليك التعجيل فيه يقول سبحانه وتعالى :

( فَاسْتَبِقُواْ الْخَيْرَاتِ )
فإن مت ولم تؤد الفرض فعلى الورثة أن تحج وتعتمر عنك مماتركت سواء كان فواتك له بتفريط أودون تفريط وسواء أوصيت بهما أم لم توص لأنفريضة الحج والعمرة
حق من حقوق الله وهما أولى الحقوق فى الأداء .
وإذا ما وجدت أى سبيل ليس فيه حرمة أو معصية لبلوغ الحج والعمرة وبلغت أيهما فقد أديت الفريضة دون انتقاض أو إنقاص .
*****
ومناسك الحج والعمرة قد بينهم لنا سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال :
( خذوا عنى مناسككم )
فالعمرة : إحرام . ثم طواف حول البيت سبعاً . ثم صلاة ركعتين خلف مقام إبراهيم .
ثم الشرب من ماء زمزم . ثم السعى بين الصفا والمروة سبعاً . ثم الحلق أو التقصير .
والحج : إما أن يكون : إفراداً . أو تمتعاً . أو قراناً .
( الإفراد )
هو أن تفرد الحج . وتفرد العمرة . فتحرم من الميقات ناوياً أداء الحج .
أو تحرم من الميقات ناوياً أداء العمرة .
(التمتع )
هو أن تحرم من الميقات خلال أشهر الحج ناوياً : أداء العمرة . وبعد أن تؤدى العمرة تتحلل من إحرامك : فتتمتع : متحللاًمن محظورات الإحرام حتى اليوم الثامن من ذى الحجة . ولقد أوجب الله على هذا التمتع ذبح هدياً . يقول سبحانه وتعالى :

( فَمَنْ تَمَتَّعَ بِالْعُمْرَةِإِلَى الْحَجِّ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ)

هذا التمتع لايجوزبالنسبة : لأهل الحرم : لقول الله تبارك وتعالى

( ذَلِكَ لِمَن لَّمْ يَكُنْ أَهْلُهُ حَاضِرِي الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ)

وأهل الحرم هم : كل من استوطن مكة المكرمة وعاش فيها حتى و لو لم يكن من أهلها
فهؤلاءجميعاً لامتعة لهم لأنهم يعدون من حاضرى المسجد الحرام .
( القران)
هو أن تحرم من الميقات خلال أشهر الحج ناوياً : أداء العمرة والحج معاً :
أى تقرنهما وتجمعهما . فتعتمر . ولا تتحلل من الإحرام . إلا بعد أن تحج .

*****
وفى صباح اليوم الثامن من شهر ذى الحجة وهو يوم التروية :
يجتمع الحجيج مهلين بالإحرام
مفردين . أو متمتعين . أو مقرنين : فيطوفون حول البيت إيذاناً ببدأ مناسك حجهم ..
وبعد الطواف يتجهون إلى منى قبل الظهرفيؤدون الصلوات بها ويبيتون فيها .
وفى الصباح وهو اليوم التاسع يتجهون من منى إلى عرفة للوقوف على جبلها بعد أن يصلون الظهر والعصر جمعاً وقصراً . ثم يتجهون من عرفة إلى المزدلفة . فيصلون بالمزدلفة المغرب والعشاءجمعاًوقصراً ثم يبيتون بها .
وفى الصباح وهو اليوم العاشر يوم النحر يقفون على المشعر الحرام عند جبل قزح أوفوقه
أو تحته أوفى مسجد مزدلفة .
ثم يتجهون من المزدلفة إلى منى لرمى جمرة العقبة بسبع حصيات .
ثم يعودون إلىمكة لذبح الهدى والحلق أوالتقصير والتحلل من الإحرام .
ثم يتجهون إلى البيت ويطوفون طواف الإفاضةسبعاً دون سعى بين الصفا والمروة
ثم يعودون إلى منى ويبيتون فيها استعداداً لرمى الجمرات .
وفى اليوم التالى وهو يوم الحادى عشر وبعد الظهيرة يتجهون لرمى الجمرات
بواحد وعشرين حصاة فيرمون الجمرة الكبرى بسبع حصيات والوسطى بسبع حصيات والصغرى بسبع حصيات
وكذلك فى اليوم الثانى عشر . واليوم الثالث عشر .
وبعد انتهاءالرمى يعودون إلى مكة وسواء متعجلين أو متأخرين عليهم أن يؤدوا
طواف الوداع .
وبهذايكونوا قد أتموا الحج . وسيتم تفصيل ذلك إن شاء الله .

************************************************** **********
سعيد شويل
رد مع اقتباس