عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 06-27-2007, 03:44 AM
الصورة الرمزية رقيـقة المشاعـ ღ ـر
 
رقيـقة المشاعـ ღ ـر
المستشارة:حياتي=أفكاري...♥♡

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  رقيـقة المشاعـ ღ ـر غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 598
تـاريخ التسجيـل : Apr 2007
الــــــــجنــــــس :  Female
الـــــدولـــــــــــة : ¨°o.O (هنا أو هناك, لايهم!) O.o°
المشاركـــــــات : 1,451 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 12
قوة التـرشيــــح : رقيـقة المشاعـ ღ ـر is on a distinguished road
checharbillal لمــاذا يبكون.. ولا ابكى ؟

لمــاذا يبكون.. ولا ابكى


فان من أسباب الفلاح والنجاح في أمور الدين والدنيا أن يصارح الإنسان نفسه ولا يلتمس لها الأعذار حتى لا يفاجئه الموت ثم يندم وحينها لا ينفع الندم.
أخي أخـــتي : ان فضل البكاء من خشية الله عظيم فقد جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال: (سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل الا ظله_ وذكر منهم:رجل ذكر الله خاليا ففاضت عيناه).متفق عليه.
أخي أختـــي .. سؤال يجول في داخل كثير من المقصرين ونحن جميعا مقصرون نسأل الله أن يعفو عنا عندما نسمع آيات القران تتلى أو أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم أو أخبار السلف الصالح نجد كثيرا من الناس ممن رقت قلوبهم يبكون,,
فلماذا هم يبكون ولا أبكي؟؟؟؟
أحاول أن اخشع وابكي فلا استطيع !!!
من بجانبي وأمامي وخلفي يبكون . فما السبب؟!
السبب أخي أختي بينه الله تعالى في قوله تعالى: (كلا بل ران على قلوبهم ما كانوا يكسبون).المطففين.
أي بسبب أعمالهم حجبت قلوبهم عن الخير وازدادت في الغفله.
فهذا هو السبب الحقيقي في قلة البكاء من خشية الله تعالى.
يحيون ليلهم بطاعة ربهم *** بتلاوة وتضرع وسؤال
وعيونهم تجري بفيض دموعهم *** مثل انهمال الوابل الهطال
لمـــــــــاذا يبكـــــون؟؟؟
ما الذي جعل هولاء يخشعون ويبكون بل ويتلذذون بذلك ونحن لا نبكي؟!
أنهم ابتعدوا عن المعاصي وجعلوا الاخره نصب أعينهم في حال سرهم وجهرهم عندها صلحت قلوبهم وذرفت دموعهم.
أما نحن فعندما فقدنا هذه الأمور فسدت قلوبنا وجفت عيوننا.
أخي أختي..
اعلم أن الخشية من الله تعالى التي يعقبها البكاء لا تأتي ولا تستمر إلا بلزوم ما يلي والاستمرار عليه
1- التوبة إلى الله والاستغفار بالقلب واللسان, حيث يتجه إلى الله تائبا خائفا قد امتلأ قلبه حياء من ربه العظيم الحليم الذي أمهله وأنعم عليه ووفقه للتوبه..
ما أحلم الله عني حين املهني***وقد تماديت في ذنبي ويسترني
تمر ساعات أيامي بلا ندم ***ولا بكاء ولا خوف و لا حزن
يا زلة كتبت في غفلة ذهبت***يا حسرة بقيت في القلب تحرقني
دعني أسح دموعا لا انقطاع لها***فهل عسى عبرة منها تخلصني
وهذا الطريق يتطلب وقفه صادقه قوية مع النفس ومحاسبتها.
2- ترك المعاصي والحذر كل الحذر منها.صغيرها وكبيرها ظاهرها وباطنها فهي الداء العضال الذي يحجب القلب عن القرب من الله,وهي التي تظلم القلب وتأتي بالضيق.
3- التقرب الله بالطاعات من صوم وصلاة وحج وصدقات و أذكار وخيرات.
4- تذكر الآخرة ,والعجب كل العجب أخي وأختي أننا نعلم أن الدنيا ستنتهي وان المستقبل الحقيقي هو الاخره ولكننا مع هذا لا نعمل لهذا المستقبل الحقيقي الدائم.
قال تعالى: ( مَّن كَانَ يُرِيدُ الْعَاجِلَةَ عَجَّلْنَا لَهُ فِيهَا مَا نَشَاء لِمَن نُّرِيدُ ثُمَّ جَعَلْنَا لَهُ جَهَنَّمَ يَصْلاهَا مَذْمُوماً مَّدْحُوراً (18) وَمَنْ أَرَادَ الآخِرَةَ وَسَعَى لَهَا سَعْيَهَا وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَئِكَ كَانَ سَعْيُهُم مَّشْكُوراً )الاسراء.
5- العلم بالله تعالى وبأسمائه وصفاته وشرعه, وكما قال تعالى:
(إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاء )فاطر.
وكما قيل: من كان بالله اعرف كان لله أخوف.
6- ثم أوصيك بالإكثار من القراءة عن أحوال الصالحين والاقتداء بهم.
أخي وأختي...
أن في أيام رمضان أيام الخير و البركة لفرص عظيمة يرجع فيها العبد إلى ربه حين تصفد الشياطين
وتفتح أبواب الخير وتكثر الطاعة فعد الى ربك وتقرب منه وتوجه اليه
وتخلص من قيود المعاصي و أسوار الخطايا وعندها ستجد العين تدمع والقلب يخشع.
::: الوقاية من الشيطان:::
أحذروا..هذه هـي الأبواب التي يدخل بـها إبليس إلى قلبك

من أبوابـه العظيمة:
الحسد والحرص، فمتى كان العبد حريصـاً على شيء أعماه حرصه وأصمه، وغطى نور بصيرتـه التي يعرف بـها مداخل الشيطان. وكذلك إذا كان حسوداً، فيجد الشيطان حينئذ الفرصـة، فيحسن عند الحريص كل ما يوصلـه إلى شهوته، وإن كان منكراً أو فاحشـا .
ومن أبوابـه العظيمة:
الغضب والشهـوة والحدة، فإن الغضب غول العقل، وإذا ضعف جند العقـل هجم حينئذ الشيطان فلعب بالإنسـان.
ومن أبوابـه:
حب التـزين في المنزل والثياب والأثاث، فلا يـزال يدعو إلى عمارة الدار وتزيـيـن سقوفها وحيطانها والتزيـن بالثياب والأثاث، فيخسر الإنسان طول عمـره في ذلك.
ومن أبوابـه:
الشبع، فإنه يقوي الشهـوة ويشغل الطاعة، ومنها: الطمع في الناس، فإن من طمع في شخص، بالغ بالثناء عليـه بـما ليس فيه، وداهنه ولم يأمره بالمعروف ولم ينهه عن المنكر.
ومن أبوابـه:
العجلـة وترك التثبت، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم ( العجلة من الشيطـان والتأني من الله تعالـى )
ومن أبوابـه:
حب المال، ومتى تـمكن من القلب أفسده، وحمله على طلب المال من غيـر وجهه، وأخرجه إلى البخل، وخوفه الفقر فمنع الحقوق اللازمـة.
ومن أبوابـه:
حمل العوام على التعصب في المذاهـب دون العمل بـمقتضاها.
ومن أبوابـه:
حمل العوام على التفكيـر في ذات الله تعالـى وصفاته وفي أمور لا تبلغها عقولهم حتى يشككهم في أصل الدين.
ومن أبوابـه:
سوء الظن بالمسلمين، فإن من حكم على مسلم بسوء ظنـه، احتقره وأطلق فيه لسانـه ورأى نفسه خيـراً منه، وإنـما يترشح سوء الظن بخبث الظان، لأن المؤمن يطلب المعاذير للمؤمن، والمنافـق يبحث عن عيوبـة.
( نقلتـه لكم من/ مختصـر منهاج القاصدين، للإمام ابن قدامة المقدسـي رحمه الله تعالى )
وأخيراً
أدعو لي بالهداية والمغفرة والرحمة

السبع آيات المنجيات ،،
اذا مررت بضيق نتيجة مشكلة او كرب فعليك قراءة السبع ايات المنجيات وانت على يقين بان الفرج لا يأتى الى من عند الله سبحانه وتعالى...
السبع ايات المنجيات
بسم الله الرحمن الرحيم
" قل لن يصيبنا الا ما كتب الله لنا هو مولنا وعلى الله فليتوكل المؤمنون "
بسم الله الرحمن الرحيم
" وان يمسسك الله بضرفلا كاشف له الا هو وان يردك بخير فلا راد لفضله يصيب به من يشاء من عباده وهو الغفور الرحيم "
بسم لله الرحمن الرحيم
" وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأَرْضِ إِلاَّ عَلَى اللّهِ رِزْقُهَا وَيَعْلَمُ مُسْتَقَرَّهَا وَمُسْتَوْدَعَهَا كُلٌّ فِي كِتَابٍ مُّبِينٍ "
بسم الله الرحمن الرحيم
"انى توكلت على الله ربى وربكم ما من دابة الا هو اخذ بناصيتها ان ربى على صراط مستقيم "
بسم الله الرحمن الرحيم
" وكأين من دابة لا تحمل رزقها الله يرزقها واياكم وهو السميع العليم "
بسم الله الرحمن الرحيم
" ما يفتح الله للناس من رحمة فلا ممسك لها وما يمسك فلا مرسل له من بعده وهو العزيز الحكيم
بسم الله الرحمن الرحيم
" ولئن سألتهم من خلق السموات والارض ليقولن الله قل افرأيتم ما تدعون من دون الله ان ارادانى الله بضرهل هن كشفت ضره او ارادنى برحمة هل هن ممسكت رحمته قل حسبى الله عليه يتوكل المتوكلون "
ارسلها لكل من تحب ولا تنسى ان الرسول (صلى الله عليه وسلم) قال " من فرج على مؤمن كربة من كرب الدنيا فرج الله "عليه كربة من كرب يوم القيامة
توقيع » رقيـقة المشاعـ ღ ـر
I:hart2: Chechar 100% بكل فخـر

إن تذكرتموني إدعولي بالمغفـرة جـزاكم الله خيـرا
رد مع اقتباس