الموضوع: إجازة تلفاز
عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 06-29-2007, 10:18 AM
الصورة الرمزية هبة من الرحمان
 
هبة من الرحمان
اخت غالية علينا

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  هبة من الرحمان غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 1167
تـاريخ التسجيـل : Jun 2007
الــــــــجنــــــس :  Female
الـــــدولـــــــــــة : الجزائر.وهران
المشاركـــــــات : 817 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 21
قوة التـرشيــــح : هبة من الرحمان is on a distinguished road
b9 إجازة تلفاز

إجازة تلفاز




إجازة تلفاز
في خضم الأحداث وتكالب القنوات الفضائية على عقول شبابنا وأطفالنا ونسائنا
دخل جهاز التلفاز كل بيت وكل غرفة لدرجة أنه أصبح من أساسيات البيت حيث يتشربون منه سلوكياتهم
هلا جعلنا لتلفاز البيت إجازة ولو يوم في الأسبوع
وليكن ذالك اليوم يوم الجمعة
قطعة قماش مكتوب عليها التلفزيون في إجازة
ليكن ذالك اليوم في ذكر الله وقراءة القرآن وقراءة في احد الكتب النافعة أو رحلة برية مع الأهل والأقارب
أحبتي في الله
الأبناء أمانة في أعناق الآباء والأمهات قال تعالى : {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَاراً وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ }التحريم6

إن تربيت الأبناء مسؤولية عظيمة على عاتق المجتمع كله يجب أن يكون من أهم اهتماماتنا المستقبلية إعداد جيل ناجح يحمل هم الأمة بكل مسؤولية واقتدار إن مما يتعلمه أطفالنا اليوم من القنوات الفضائية له تأثير على مستقبلهم
أنظر إلى ما يوجد في ( تلفازك ) من قنوات وكم نسبة الخير فيها ثم انظر إلى نوعية البرامج التي تهتم بها الأسرة بعدها اسأل نفسك هل أنت على الطريق الصحيح
لقاء أجراه احد مقدمي قناة المجد الفضائية في برنامج (( فعاليات الصيف )) مع مجموعة من الشباب كان يسألهم عن طموحاتهم المستقبلية الأول قال أتمنى أصير طيار والثاني يتمني يصير مهندس والثالث يتمنى يكون دكتور قال الرابع وكان طموحة يختلف عن البقية وهذا ما أحزنني قال : أتمنى أن أكون لاعب
تعجب المقدم منة هذا الطموح وقال عبارة رائعة جدا قال : (( الدكتور يستطيع أن يلعب الكرة ولكن اللاعب لا يستطيع أن يعمل عملية جراحية ))
إلى هذا الحد وصل تفكير شبابنا والتلفاز فاز بنصيب الأسد في هذا المجال

ويقول لوردن بيج الذي يدرس العلاقات بين الجنوح ووسائل الإعلام في جامعة جرونوبل أنه ثمة تأثير متواضع لكنه حقيقي، فالدراسات الجادة التي أجريت على مئات الأطفال لأكثر من 30 سنة تسير في هذا الإطار، فمن خلال ملاحظة عدد الساعات التي يقضيها المراهقون في مشاهدة البرامج المليئة بالعنف، وعدد الأعمال العدوانية التي يرتكبونها فيما بعد، يمكننا التأكيد بأن العنف المرئي عبر التلفزيون يزيد الاستجابات العدوانية للمشاهدين بنسبة تتراوح بين 5 - 10% أياً كان الوسط الاجتماعي المنحدرين منه أو المستوى التعليمي الذي وصلوا إليه أو سلوك آبائهم معهم.
حسب الدراسات التي اجريت تبين ان لهذا الجهاز سلبيات أكثر من الايجابيات

كثير من القنوات الفضائية هدفها الأساسي العبث بالقيم والفضيلة والفطرة

بعد هذا إلا يستحق التلفاز إلى إجازة ؟؟
احمد علي الغامدي
أبوعزوز

مفكرة الدعاة

http://www.aldoah.com/ar/index.php?p=conveners&page=1
رد مع اقتباس