عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 07-13-2007, 10:05 PM
الصورة الرمزية حمامة الإسلام
 
حمامة الإسلام
قوة إدارية

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  حمامة الإسلام غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 189
تـاريخ التسجيـل : Jan 2007
الــــــــجنــــــس :
الـــــدولـــــــــــة : في دنيا اقترب زوالها
المشاركـــــــات : 1,364 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 11
قوة التـرشيــــح : حمامة الإسلام is on a distinguished road
b9 @ رســـــــــالة من القلب أملاها الواجب @

ورحمة الله وبركاته

دعونا نرى ماذا نملك في هذه الدنيا

نملك هذه الأيام منازل أكبر ، وأسر أصغر

ونملك وسائل راحة أكثر ، ووقتا أقل

لدينا شهادات أكثر ، ومنطقاً أقل

لدينا خبراء أكثر ، ومشاكل أكثر

إننا ننفق بتهور ، ونضحك قليلاً ، ونقود سياراتنا بسرعة

ونغضب بسرعة ، ونسهر كثيراً ، ونستيقظ منهكين

ونادراً ما نصلي ونقرأ قليلاً ، ونشاهد التلفزيون كثيراً ،

لقد ضاعفنا ممتلكاتنا ، وقللنا قيماً

إننا نتكلم كثيراً ،ونحب قليلاً ، ونكذب كثيراً جداً

لقد تعلمنا كيف نكسب رزقنا ، ولم نتعلم كيف نحيا

لقد أضفنا سنوات إلى حياتنا ، ولم نضف إلى سنوات عمرنا حياة

لدينا مبانٍ أعلى ، وطباعاً حادة،

ولدينا طرقاً سريعة أوسع ، ووجهات نظر أضيق

إننا نشتري أكثر ، ونستمتع أقل

لقد تعلمنا العجلة ، ولم نتعلم الإنتظار ؛

ولدينا دخل أعلى ، وأخلاق أدنى

لدينا فائض في الكمية ، ونقص في النوعية .

رجال طوال القامة ، صغار الشخصية

أرباح كبيرة ، وعلاقات ضحلة

لدينا الكثير من أنواع الطعام ، والقليل من التغذية

لدينا دخل عال ، وطلاق أعلى

لدينا الكثير من وقت الفراغ ، والقليل من المتعة

لدينا منازل فاخرة ، وبيوت محطمة

لذا فإنني أقترح إعتباراً من اليوم أن لا تحتفظ بشيء لمناسبة خاصة ،

لأن كل يوم تعيشه هو مناسبة خاصة

الحياة سلسلة من اللحظات الممتعه

وليس مجرد البقاء على قيد الحياة


ماذا إذا أتانا الموت..وودعنا الأهل والأحباب

عندما يكون فرشنا الترااااااااااب ماذا سيكون حالنا يا ترى !!!!!

فرشي التراب يضمني وهو غطائي حولي الرمال تلفني بل من ورائي

واللحد يحكي ظلمة فيها إبتلائي والنور خط كتابه أنسى لقائي

والأهل أين حنانهم باعوا وفائي والصحب أين جموعهم تركوا إخائي

والمال أين هنائه صار ورائي والإسم أين بريقه بين الثنائي

هذه نهاية حالي فرشي التراب يضمني وهو غطائي

والحب ودع شوقه وبكى رثائي والدمع جف مسيله بعد البكائي

والكون ضاق بوسعه ضاقت فضائي ، فاللحد صار بجثتي أرضي سمائي

هذه نهاية حالي فرشي التراب فالخوف يملأ غربتي والحزن دائي

أرجو الثبات فإنه قسماً دوائي ، والرب أدعوا مخلصا ً أنت رجائي
أبغي إلهي جنة فيها هنائي .

أسأل الله لنا ولكم الجنان والثبات عند السؤال وأن يثبت قلوبنا على طاعته بالدنيا والآخره

اللهم أجعلنا ممن يعطون كتابهم بيمينهم .. اللهم إرحم موتانا وموتى المسلمين

اللهم إرحمنا إذا صرنا لما صاروا إليه

اللهم إرحمنا إذا غسلونا وعلى الأكتاف حملونا ..

اللهم إرحمنا يوم لا ينفع مالاً ولا بنون

اللهم إني أسألك أن تجعل قبورنا روضه من رياض الجنة ولا تجعلها حفرة من النار

اللهم إجمعنا مع أحبتنا بعمل يقربنا إليك

اللهم آميــــن

وصلى اللهم وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .
توقيع » حمامة الإسلام
رد مع اقتباس