عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 11-22-2007, 07:07 PM
الصورة الرمزية •• أبو سَلْمَانُ بلال ✫ℂ••
 
•• أبو سَلْمَانُ بلال ✫ℂ••
[مؤسـس شبكة ششار ]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  •• أبو سَلْمَانُ بلال ✫ℂ•• غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 1
تـاريخ التسجيـل : Nov 2006
الــــــــجنــــــس :  Male
الـــــدولـــــــــــة : الطبقة الذكية DZ
المشاركـــــــات : 3,994 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 1274
قوة التـرشيــــح : •• أبو سَلْمَانُ بلال ✫ℂ•• has much to be proud of•• أبو سَلْمَانُ بلال ✫ℂ•• has much to be proud of•• أبو سَلْمَانُ بلال ✫ℂ•• has much to be proud of•• أبو سَلْمَانُ بلال ✫ℂ•• has much to be proud of•• أبو سَلْمَانُ بلال ✫ℂ•• has much to be proud of•• أبو سَلْمَانُ بلال ✫ℂ•• has much to be proud of•• أبو سَلْمَانُ بلال ✫ℂ•• has much to be proud of•• أبو سَلْمَانُ بلال ✫ℂ•• has much to be proud of•• أبو سَلْمَانُ بلال ✫ℂ•• has much to be proud of
افتراضي حاسب نفسك وسامحني إن أخطئت ؟؟؟؟

ورحمة الله وبركاته
كثيراً ما تحصل مشاكل , وكثيراً ما تكون مشاكل قاسية , بالتأكيد هذا طبيعي جداً , وليس غريباً بين الناس ...

ولكن من خلال معاشرتي للبشر , ومعرفتي المتواضعة بهم , لاحظت شيئاً أزعجني كثيراً , المشكلة أنه متواجد ومتوافر في الغالبية, راقبت مشاكلي , ومشاكل غيري ...


تنتهي المشاكل عادة في النهاية , وحتى الكبيرة منها , ولكن ما هو أثر المشكلة في النفوس بعد أن تنتهي المشكلة ؟؟

وجدت أن هناك عدة أنواع من الناس من ناحية الحقد !!

النوع الأول هو النوع الحقود , والذي لا ينهي المشكلة أبداً إلا بتدخل واسطة , أو لمصلحته , ولكنه لا ينسى الأمر أبداً , بل يبقى حاقداً على من "تمشكل" معه !

النوع الآخر(وهو المعني هنا) هو الذي بعد المشكلة يبقى متذكراً لها , بالرغم من أنه سامح خصمه فعلاً , بل وقد يصبح صديقه (قلت قد) ولكن الفكرة السلبية تبقى في نفسه , فمثلاً الأستاذ لا يغير فكرته عن الطالب حتى ولو سامحه بأنه قليل التربية !

ولا يغير الشخص فكرته عن المجرم , فهو في النهاية مجرم , ومهما فعل وتاب وتقبل الله توبته فإن نفسه فيها الكثير من الشر.

أما صاحبنا الخارج عن الطريق المستقيم , فإنه حتى لو استقام , فإنه سيبقى مستعداً للانتكاس , فإن حياءه ضائع !

هل أنت من هذا النوع ؟؟
أم أنك يمكن أن تغير فكرتك الحقيقة عن الشخص ؟

المجرم , الذي قتل مئة شخص , قد يتوب ويصبح رحيم القلب وتجده يبكي على الولد الصغير الذي يبكي.

الطالب المشاكس , يمكن أن ينتبه أنه أخطأ ويندم فعلاً , ويصبح خلوقاً أكثر من المعلم ...

و الخارج عن الطريق ...
عندما يتوب قد ينسى كل تلك الذنوب ويعود قلبه أبيضاً نقياً ,,

فهل تستطيع أن تسامح السماح الكلي ؟

الذي جعلني أكتب الموضوع , هو مشكلة حصلت معي ... لا يمكنني ذكرها , ولكن المهم أنني "تمشكلت" مرة أخرى مع -----
فصارو يعودون للقصة القديمة .... القصة القديمة ؟ ؟ ؟

فهل من يستطيع أن ينسى الماضي تماماً عند التسامح ...؟ أنا مسامح دائما وأنت حاسب نفسك ؟
-منقول مع التطوير

آخر تعديل بواسطة •• أبو سَلْمَانُ بلال ✫ℂ•• ، 02-18-2008 الساعة 02:34 AM
رد مع اقتباس