عرض مشاركة واحدة
قديم 11-28-2007, 02:21 AM   رقم المشاركة : ( 3 )
لثام الهجير
مصمم وبرمجيات احترافية

الصورة الرمزية لثام الهجير

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 2902
تـاريخ التسجيـل : Nov 2007
الــــــــجنــــــس :
الـــــدولـــــــــــة : زمني
المشاركـــــــات : 579 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 10
قوة التـرشيــــح : لثام الهجير is on a distinguished road

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

لثام الهجير غير متواجد حالياً

افتراضي رد: انتبـــــــاه :كلما شاركت فى المنتدى كلما زادت سيئاتك !!!!!!!!!

بارك الله فيك أخي العزيز على هذه المشاركة الطيبة و القيمة .
اما فيما يخص ان يشارك المرء لزيادة نقاطه فأنا لا أرى حرجا في ذلك و كذلك المشاركة لسماع ردود طيبة من إخوة و أخوات طيبيين طبعا أن يكون القصد من كل هذا ارضاء الله تعالى .
فقد جعلت النقاط و الردود الطيبة تحفيزات لبذل جهد أكبر و المشاركة بفعالية أما قصة الحزن عندما لا يردأحد على مواضيعك أخي فذلك طبيعة بشرية جبلنا الله عليها و هي من حكم الله
و سأسوق لك امثلة (ولله المثل الأعلى ) تبين ما قلت :
اما النقاط فهي أشبه ماتكون كالحسنات جعلها الله سبحانه و تعالى لتحفيز عباده على العمل كقراءة القرآن فكل حرف بحسنة و الحسنة بعشر أمثالها و يضاعف الله لمن يشاء .فهذا العطاء الوافر يحفز الانسان على القراءة رغم أن المبتغى منها هو تفهم و تدبر الآيات .
أما من جهة الردود الطيبة فحالها كحال سابقتها و زد عليها مافيها من تواصل بين المسلمين ( طبعا فيما يرضي الله ) و تبادل الكلمة الطيبة ، و قد سئل الرسول صلى الله عليه و سلم عن الرجل يعمل العمل و يثنى عليه فقال ذلك اول الأجر .( ملاحظة :ارجع الى أصل الحديث).
أما قصة الحزن عندما لا يرد أحد على موضوعك فتلك من طبائع البشر التي لا يلامون عليها ،و قد سئل احد العلماء رحمهم الله تعالى عن الأكمل من أحد الموقفين الأول هو بكاء الرسول صلى الله عليه و سلم وحزنه عند وفاة ابنه ابراهيم و الثاني هو ضحك أحد الصالحين عند موت ابنه و بتر ساقه
فأجاب العالم رحمه الله بأن مقف الرسول صلى الله عليه وسلم هو الأكمل حيث أن الحزن هو الأكمل عند وقوع المكاره لكن طبعا فيما يرضي الله اما ما بدر من الرجل الآخر و ان وصف بالصبر و شجاعة الموقف فالضحك ليس حال هذه الأمور و لكن نقيض لها ( راهي بدات تتخلطلي الهدرة هههه ) المهم .
أإليك هذا الحديث و حاول ان تسقطه على الموضوع :
عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه ان النبي {صلى الله عليه وسلم} قال تنكح المرأة لأربع لمالها ولحسبها ولجمالها ولدينها فاظفر بذات الدين تربت يداك.

أما الأعجب من ذلك أن يدخل أحد المنتديات الاسلامية ليحصد الذنوب ....!!!!


بارك الله فيك أخي العزيز على الموضوع القيم و تقبل تحياتي .
توقيع » لثام الهجير
لا تعقيدوراء ماهو مهم
سل الأوراس عنا انها كانت مواطننا و كانت رصاصة نوفمبر لنا شرفا
و سل الأيادي كم عدد أصابعها تجبك بفخر خمسة و الله خالقها
تلك أحجيتي ان كنت تفهمها و كنت دقيق الفهم فأنت تعرفها




غير ان الفتى يلاقي المنايا كالحات و لا يلاقي الهوانا
و لو أن الحياة تبقى لحي لعددنا اظلنا الشجعانا
و إذا لم يكن من الموت بد فمن العجز أن تكون جبانا
كل ما لم من الصعب في الانفس سهل فيها اذا هو كان

آخر تعديل بواسطة لثام الهجير ، 11-28-2007 الساعة 02:40 AM
  رد مع اقتباس