عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 01-10-2008, 04:12 PM
 
rezgui
غالي على ششار

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  rezgui غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 2396
تـاريخ التسجيـل : Nov 2007
الــــــــجنــــــس :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 346 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 11
قوة التـرشيــــح : rezgui is on a distinguished road
افتراضي اشتقت لك يا والدي العزيز

بسم الله الرحمن الرحيم
أسعـد الله اوقاتــكم بكل خيـر

* * * * * * * * * *

أبــي .. الذي رحل الى جوار ربه منذ أكثر من 14 سنة

رحل في تلك " الجمعة " المباركة .. رحل الى الآخـــــرة

في تلك الحفرة الصغيرة .. وذاك الظلام المخيف ..

لقد كنت فيما دون العاشرة من عمري .. وكنت متفائل جدا ً بعودته الينا مرة اخرى .. فأنا لا احتمل الوقت بدونه !! ولا احتمل البيت بدونه .... وطال بي الوقت وانا لم احضنه ..

لقد كنت اسرع الى حجرتي .. لأتذكره ... واعيشه وحدي .. دون ضوضاء الدنيا وضجيج الهموم ...

اتذكره .. واتذكر ابتسامته .. وصوته الدافىء وهو يناديني بإسمي .... صالح .. صالح ...

وانا في ذلك العمر الصغير ... كنت اردد وكأني احاوره ..

أبي ... ستعود ** اليس كذلك ..؟؟ أبي ستعود .. ستعود .. أليس كذلك ...

لم أكن ادرك .. اني لن أنطق كلمة " أبي " مرة اخرى للأبـــد ...

اتذكر ذلك الموقف تماما .. حينما مات والدي ** وتغيبت عن المدرسة لبضع أيام .. وحينما رجعت الى المدرسة .. سألني ذلك المدرس الحنون ..

أين انت ؟؟ لماذا تخلفت عن المدرسة الأيام الماضية ..

فأجبته ببراءة الطفولة .... لقد كنت أعاني من آلام الصداع .. ولكني تجاوزتها ولله الحمد

لا أدري لماذا اجبته هكذا ... هل كنت احاول ان لا أواجه الواقع !! هل ماقمت به هو الهروب البرىء ... أم ماذا فعلت !!

لكن الأكيد والذي كنت اعرفه ... بأني لم استطع اطلاقا ً ان انطق " أبي مات " !!

تمر الأيام .. والشهور .. والسنوات .. ولازال والدي هو هاجسـي ...

والله وبالله وتالله .. بأن الشوق بلغ فيني مابلغ ... لرؤيته واحتضانه وتقبيله .. والجلوس بجانبه ...

والدي ... لا أملك الا الدعـاء لك .. والصدقات .. فأسأل الله الكريم رب العرش العظيم .. أن يرحمك برحمته ويسكنك فسيح جناته .. ويجعل الفردوس الأعلى هي دراك ومقامك ...

وان يجمعني بك وبمن يقرأ هذه الحروف ووالديـهم وجميع المسلمين .. الأحياء منهم والأموات ..

في جنان الخلد والنعيم والبقاء .. وان ترزقنا اللهم لذة النظر الى وجهك الكريم ...

اللهم آميـــن

* * * * * * * * * *

إهـــداء :
لكل من فقد أبــاه .. أو أمــه .. أو كليهما ..
اما من لم يفقدهما .. فأقول له كما قال المصطفى عليه الصلاة والسلام : (( رغم انفه * من أدرك أبويه عند الكبر * احدمها أو كليهما .. ولم يدخل الجنه ) - أو كما قال عليه الصلاة والسلام



تعليق
؛-


هذة القصة الرائعة جدا ذكرتني بأبي الذي رحل ولا زالت ذكراه عالقة في ذهني ما حييت ولا أملك
سوى الدعاء والذكريات الحلوة الحزينة وكثير من المواقف التى تسيل لها الدمعة وكثيير جدا من الحكم التى تعلمتها منه رحم الله أبي وتغمده بواسع مغفرته وغفر لأبائكم الأحياء منهم والأموات

.....أرجو أن تتقبلوا مني هذا النقل البسيط ...........
اخوكم رزقي
رد مع اقتباس