عرض مشاركة واحدة
قديم 03-11-2008, 12:49 PM   رقم المشاركة : ( 27 )
ابو عبد الله غريب الاثري
شرف لــــنا


الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 2928
تـاريخ التسجيـل : Nov 2007
الــــــــجنــــــس :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 358 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 10
قوة التـرشيــــح : ابو عبد الله غريب الاثري is on a distinguished road

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

ابو عبد الله غريب الاثري غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تذكير المسلمين بخطر الرأي في الدّين

زينب الغزالي ومحمّد الأودن:


أو كالإخوانية زينب الغزالي التيذكرت في كتابها ((أيام من حياتي)) (ص29) ما نصّه: (ولما لم أجد لنفسي مخرجاً ذهبت إلى زيارة أستاذي الجليل صاحب الفضيلة الشيخ محمّد الأودن...) ثمّ ذكرت أنّها كانت تتألم لحال اليتامى والمعوزين وأنّها كانت تريد أن تقدم لهم يد العون...ثمّ قالت: (..فقبّل فضيلته رأسي وهو يبكي قائلا لي: لا تترددي في أي عون) اهـ !! فلا حول ولا قوة إلا بالله! هذه حال داعية الإخوان المفلسين زينب الغزالي وهذه حال شيخها (الجليل) محمّد الأودن!! نعوذ بالله من الخذلان.



شعيب الأرناؤوط:


أو كشعيب الأرناؤوط الذي قال عند حديث: ((لما خلق الله الخلق، كتب في كتاب، فهو عنده فوق العرش: إنّ رحمتي تغلب غضبي)) متفق عليه.
قال: (غضب الله ورضاه يرجعان إلى معنى الإرادة، فإرادته الإثابة تسمى رضى ورحمة، وإرادته عقاب العاصي وخذلانه تسمى غضبا...) انظر تحقيقه لكتاب ((رياض الصالحين)) للنووي ص 161 مؤسسة الرسالة ط2 سنة 1422هـ- 2001 للميلاد.
وهذا تعطيل واضح لصفتي الرضى والغضب كما يليقان بكمال الله تعالى وجلاله.
توقيع » ابو عبد الله غريب الاثري




أدخل وشاهد بنفسك

  رد مع اقتباس