عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 04-09-2008, 01:39 PM
 
الناقد
(النـــاقد الاعلامـي)

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  الناقد غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 6180
تـاريخ التسجيـل : Jan 2008
الــــــــجنــــــس :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 7 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 10
قوة التـرشيــــح : الناقد is on a distinguished road
افتراضي الاعلام وترويجه لافكار الكفر .

و رحمة الله و بركاته ،،

الاعلام وترويجه لافكار الكفر

ان تغيير المفاهيم الاسلامية الى مفاهيم كفرية امر يحتاج لجهد كبير جدا و ضخ للاموال و شراء للذمم , و كل هذا ياتي مصداقا لقوله تعالى :( ان الذين كفرو ينفقون أموالهم ليصدوا عن سبيل الله).
كثيرة هي الافكار التي يروج لها الاعلام اليوم باذلا كل جهده في جعلها جزء من افكار المسلمين ليس لشيء الا انهم مشتركون في المؤامرة على الاسلام و المسلمين , يريدون لامة محمد صلى الله عليه و سلم ان تبقى في ذيل الامم . لكن( وَاللّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ)
من الافكار التي روج لها الاعلام ليل نهار" الدّيمُقراطيّة " .

هذه الدّيمُقراطيّة فكرة مستوردة من الغرب الكافر عرفها اصحابها بــ حكم الشعب للشعب بنظام من وضع ونسج البشر الضعيف المخلوق . و الله خالق الكون والانسان والحياة يقول( يَأَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُواْ أَطِيعُواْ اللهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فيِ شيءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً . أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يَزْعُمُونَ أَنَّهُمْ ءامَنُواْ بِمَآ أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَآ أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ يُرِيدُونَ أَن يَتَحَاكَمُواْ إِلَى الطَّاغُوتِ وَقَدْ أُمِرُواْ أَن يَكْفُرُواْ بِهِ وَيُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَن يُضِلَّهُمْ ضَلاَلاً بَعِيداً . وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ تَعَالَواْ إِلَى مَآ أَنزَلَ اللهُ وَإِلَى الرَّسُولِ رَأَيْتَ المُنَافِقِينَ يَصُدُّونَ عَنكَ صُدُوداً)
(إن الحكم إلا لله ) و يقول تعالى ( فَلا وَرَبِّكَ لا يُؤمِنونَ حَتّى يُحَكِّموكَ فيما شَجرَ بَينَهُم )
و للاستزادة اليكم هذا الكتيب بعنوان : الدّيمُقراطيّة نظامُ كُفْر يَحـْرُمُ أخذُهَا أو تطبيقهَا أو الدّعوَةُ إليْهَا
http://www.hizb-ut-tahrir.org/PDF/AR/ar_books_pdf/democratya.pdf

فلماذا يروج يروج الاعلام لهذه الفكرة التي لا تمت للاسلام بصلة؟؟ لماذا يروج لافكار الكفار ؟؟؟
ان الاعلام متواطىء مع الغرب الكافر يكرر هذه الكلمة الدّيمُقراطيّة في اليوم مئات المرات لتصبح عند ابناء الامة امر مقبول بل مطلوب يطبقون نظرية : إكذب ثم اكذب حتى يصدقك الناس!!.
يا ابناء امة الخير ان الاعلام اليوم ناطق باسم الكفار يروج لافكارهم العفنة البالية الكافرة يغيب عنكم افكار الاسلام الصحيحة الصالحة للتطبيق المنيثقة من كتاب الله و سنة رسوله عليه الصلاة و السلام . نقولها لكم بصوت عال الدّيمُقراطيّة نظامُ كُفْر يَحـْرُمُ أخذُهَا أو تطبيقهَا أو الدّعوَةُ إليْهَا فلا يخدعنك الكافر و ابواقه فليس لهم هم الا ابعادنا عن ديننا وعقيدتنا لانهم يعلمون علم اليقين ان عودة الاسلام تعني زوالهم ونهاية تقدمهم واندثارهم امام قوة وعظمة الاسلام , فعندنا كتاب الله و سنة رسوله تكفينا لا حاجة لنا بغيرها .لا ديموقراطية ولا راسمالية ولا اي مبدأ اخر غير الاسلام فكرة وطريقة .

يقول رسولنا الكريم صلوات ربي وسلامه عليه ""لحدٌ يُقام في الأرض خيرٌ من أن يمطروا أربعين صباحاً"
http://naqed.info/forums/index.php?showtopic=3883&pid=15623&st=0&#entry1562 3
رد مع اقتباس