الموضوع: السيرة النبوية
عرض مشاركة واحدة
قديم 04-02-2007, 10:52 PM   رقم المشاركة : ( 4 )
eljareh
[مشرف سابــــق - صاحب موقع ]

الصورة الرمزية eljareh

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 65
تـاريخ التسجيـل : Dec 2006
الــــــــجنــــــس :  Male
الـــــدولـــــــــــة : في أحلام العاجز
المشاركـــــــات : 1,789 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 19
قوة التـرشيــــح : eljareh is on a distinguished road

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

eljareh غير متواجد حالياً

رد: السيرة النبوية

** غزوة الاحزاب (الخندق )..

** وقعت في شوال من السنه الخامسه للهجره ...

** سببها : بعد اجلاء بني النضير قام عدد من رؤسائهم بزيارة مكه يدعون قريش ويحرضونهم على
قتال الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ...فأجابت قريش لذلك .... كذلك دعا اليهود
بنو فزاره وبنو مره من غطفان واشجع .......

** حين سمع النبي صلى الله عليه وسلم بخروجهم استشار اصحابه فاشار عليه سلمان بحفر خندق حول
المدينه لتحصينها .....

** كانت عدة قريش عشرة الاف مقاتل والمسلمين ثلاثه الاف وارتاعت قريش من امر الخندق لانه امر
جديد بالنسبه للعرب .....

** حيي بن اخطب احد اليهود الذين هيجوا قريش على الرسول صلى الله عليه وسلم ذهب الى سيد بني
قريظه يطلب اليه نقض العهد مع الرسول صلى الله عليه وسلم وبالفعل فكر النبي صلى الله عليه
وسلم في مصالحة بني قريظه على ان يعطيهم ثلث ثمار المدينه ولكن الانصار رفضوا ذلك
اعتزاز بدينهم ......

** بدء القتال باقتحام بعض فرسان المشركين للخندق من احدى نواحيه الضيقه فناوشهم المسلمين
وقاتلوهم .....

** نعيم بن مسعود اسلم وجاء لنبي صلى الله عليه وسلم يخبره ان قومه لايعلمون باسلامه وانه صديق
لبني قريظه يأتمنونه ويثقون به وقال للرسول صلى الله عليه وسلم : مرني بما شئت ؟؟

** قال النبي صلى الله عليه وسلم (( انما انت فينا رجل واحد ، فخذل عنا ان استطعت ، فان الحرب
خدعه ))...

** استعمل نعيم ذكائه حتى فرق بين قريش وحلفائها وبين بني قريظه واوقع في نفوس كل من الفريقين
الشك ، وارسل الله سبحانه وتعالى ريحا شديده في ليله شاتيه شديد البرد فجعلت تكفئ قدورهم وتمزق
خيامهم فامتلأت نفوس الاحزاب بالرعب ورحلوا في تلك الليله .....

** نزلت ايات كريمات في سورة الاحزاب ..9 - 11 ....

** غزوة بني قريظه ::

** وقعت في السنه الخامسه للهجره .....

** سببها: لما راى النبي صلى الله عليه وسلم ماانطوت عليه نفوس اليهود من اللؤم والغدر وبعد ان اعلنوا
نقض العهد راى النبي الكريم ان يؤدب هؤلاء الخائنين الغادرين ويطهر منهم المدينه مقر
جهاده ....

** روى البخاري عن عائشه رضي الله عنها ان الرسول صلى الله عليه وسلم ، لما رجع يوم الخندق
وضع السلاح واغتسل ، أتاه جبريل وقد عصب راسه الغبار فقال : وضعت السلاح فوالله ما
ماوضعته ، قال : فأين ؟؟ قال : هاهنا ، وأومأ الى بني قريظه ، قالت : فخرج اليهم رسول الله
صلى الله عليه وسلم ....

** أمر النبي صلى الله عليه وسلم من ينادي في الناس بان لايصلين احد العصر الا في بني قريظه ثم
خرج فيهم وقد حمل رايته على رضي الله عنه ....

** اجتمع من المسلمون ثلاثة الاف ومن الخيل ست وثلاثون فلما دنا من حصن بني قريظه سمع
منهم مقالة قبيحه في حقة عليه الصلاة والسلام وحق ازواجه الاطهار فأخبر الرسول صلى
الله عليه وسلم بذلك وطلب اليه ان لايدنوا من اولئك الاخباث ن فأجابه عليه الصلاة
والسلام بأنهم اذا رأوه لم يقولوا من ذلك شيئا لما يعلم من اخلاقهم في النفاق والملق...

** فلما راوه تلطفوا به كما تنبا الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ، ثم اخذ المسلمون في حصارهم
خمسا وعشرين ليله ، فلما ضاق بهم الامر نزلوا على حكم الرسول الكريم فحكم فيهم سعد بن معاذ
سيد الاوس وكان بنو قريظه حلفاء الاوس....

** حكم سعد بأن تقتل مقاتلتهم وان تسبى ذريتهم وان تقسم اموالهم فنفذ الرسول صلى الله عليه وسلم
حكمه ........

** ونزلت ايات كريمات في هذه الغزوة سورة الاحزاب 13- 16 وايضا 26 – 27 ....

** غزوة الحديبيه ::

** وقعت في ذي القعده من السنه السادسه للهجره ....

** كان من امرها ان الرسول صلى الله عليه وسلم رأي في منامه انه دخل البيت هو وصحابته آمنين
محلقين رؤوسهم ومقصرين لا يخافون شيئا ....

** فأمر الناس ان يتجهزوا للخروج الى مكه معتمرين ، لايريد حربا لقريش ولا قتالا فخرج معه
المهاجرون والانصار .....

** احرم النبي صلى الله عليه وسلم بذي الحليفه ليعلم الناس وقريش خاصه انه لايريد قتالا ....

** كان عدد من خرج معه نحوا من الف وخمسمائه ولم يخرجوا معهم بسلاح الا سلاح المسافر..

** فسار حتى وصل عسفان وجاء من يقول له : هذه قريش قد سمعت بمسيرك فخرجوا ولبسوا
جلود النمور يحلفون بالله لاتدخلها عليهم ابدا فقال عليه الصلاة والسلام ::

(( ياويح قريش لقد اكلتهم الحرب !! ماذا عليهم لو خلو بيني وبين سائر العرب ، فإن هم أصابوني
كان ذلك الذي ارادوا ، وان اظهرني الله عليهم دخلوا في الاسلام وافرين ن وان لم يفعلوا
قاتلوا وبهم قوة ، فما تظن قريش ؟؟ قوالله لا ازال اجاهد على الذي بعثني الله حتى يظهره
الله او تنفرد هذه السالفه ))...........

** لما وصل الى الحديبيه جاءه بعض رجال من خزاعه يسألونه عن سبب قدومه فاخبرهم انه لم
يات الا ليزور البيت ويعتمر فرجعوا وقالوا لهم : انكم تعجلون على محمد ، لم يأت لقتال ، انما
جاء زائر لهذا البيت ، فقالوا : لا والله لايدخلها علينا عنوه ابدا ، ولا يتحدث العرب عن ذلك ..

** ثم بعثوا عروة بن مسعود الثقفي ليتحدث الى الرسول صلى الله عليه وسلم يهذا الشأن ، وبعد حديث
واخذ ورد بين عروة وبعض الصحابة عاد الى قريش واخبرهم بمدى حب الصحابه للرسول صلى
الله عليه وسلم ، ورغبتهم في الصلح معهم فابوا ذلك ......

** ثم بعث الرسول صلى الله عليه وسلم عثمان بن عفان الى اهل مكه ليؤكد لهم الغرض من مجئ الرسول
وصحابته وأبطأ عثمان فأشيع بين المسلمين انه قتل فقال الرسول عندئذ : لا نبرح حتى نناجز القوم
ودعا المسلمين الى البيعه على الجهاد والشهاده في سبيل الله ن فبايعوه تحت شجرة هناك من اشجار
الطلح على عدم الفرار وانا اما صلح واما شهادة ....

** لما علمت قريش بامر البيعه خافوا ورأوا الصلح معه على ان يرجع في هذا العام ويعود من قابل
فيقيم ثلاثا معه سلاح الراكب : الرماح والسيوف في اغمادها ...وارسلت قريش لذلك سهيل بن عمرو
ليتم هذا الصلح واخيرا تم الصلح على رغبة قريش وعلى وضع الحرب بين الفريقين عشر سنين
وان من اتي محمدا من مكه ردوه اليهم ، فعز ذلك على المسلمين واخذ بعضهم يجادل الرسول صلى
الله عليه وسلم فيما جاء من شروطها ومن اشدهم في ذلك عمر حتى قال الرسول صلى الله عليه
وسلم (( اني عبدالله ولن يضيعني )) ...

** امر النبي صلى الله عليه وسلم اصحابه بالتحلل من العمره فلم يفعلوا ذلك في موجه من الالم الشديد
لما حيل بينهم وبين دخول مكه ولما شق عليهم من شروط الصلح فبادر عليه الصلاة والسلام
فتحلل من العمرة فتبعه المسلمون جميعا وقد ظهرت فيما بعد فوائد هذه الشروط التي صعبت
على المسلم** غزوة الحديبيه ::

** وقعت في ذي القعده من السنه السادسه للهجره ....

** كان من امرها ان الرسول صلى الله عليه وسلم رأي في منامه انه دخل البيت هو وصحابته آمنين
محلقين رؤوسهم ومقصرين لا يخافون شيئا ....

** فأمر الناس ان يتجهزوا للخروج الى مكه معتمرين ، لايريد حربا لقريش ولا قتالا فخرج معه
المهاجرون والانصار .....

** احرم النبي صلى الله عليه وسلم بذي الحليفه ليعلم الناس وقريش خاصه انه لايريد قتالا ....

** كان عدد من خرج معه نحوا من الف وخمسمائه ولم يخرجوا معهم بسلاح الا سلاح المسافر..

** فسار حتى وصل عسفان وجاء من يقول له : هذه قريش قد سمعت بمسيرك فخرجوا ولبسوا
جلود النمور يحلفون بالله لاتدخلها عليهم ابدا فقال عليه الصلاة والسلام ::

(( ياويح قريش لقد اكلتهم الحرب !! ماذا عليهم لو خلو بيني وبين سائر العرب ، فإن هم أصابوني
كان ذلك الذي ارادوا ، وان اظهرني الله عليهم دخلوا في الاسلام وافرين ن وان لم يفعلوا
قاتلوا وبهم قوة ، فما تظن قريش ؟؟ قوالله لا ازال اجاهد على الذي بعثني الله حتى يظهره
الله او تنفرد هذه السالفه ))...........

** لما وصل الى الحديبيه جاءه بعض رجال من خزاعه يسألونه عن سبب قدومه فاخبرهم انه لم
يات الا ليزور البيت ويعتمر فرجعوا وقالوا لهم : انكم تعجلون على محمد ، لم يأت لقتال ، انما
جاء زائر لهذا البيت ، فقالوا : لا والله لايدخلها علينا عنوه ابدا ، ولا يتحدث العرب عن ذلك ..

** ثم بعثوا عروة بن مسعود الثقفي ليتحدث الى الرسول صلى الله عليه وسلم يهذا الشأن ، وبعد حديث
واخذ ورد بين عروة وبعض الصحابة عاد الى قريش واخبرهم بمدى حب الصحابه للرسول صلى
الله عليه وسلم ، ورغبتهم في الصلح معهم فابوا ذلك ......

** ثم بعث الرسول صلى الله عليه وسلم عثمان بن عفان الى اهل مكه ليؤكد لهم الغرض من مجئ الرسول
وصحابته وأبطأ عثمان فأشيع بين المسلمين انه قتل فقال الرسول عندئذ : لا نبرح حتى نناجز القوم
ودعا المسلمين الى البيعه على الجهاد والشهاده في سبيل الله ن فبايعوه تحت شجرة هناك من اشجار
الطلح على عدم الفرار وانا اما صلح واما شهادة ....

** لما علمت قريش بامر البيعه خافوا ورأوا الصلح معه على ان يرجع في هذا العام ويعود من قابل
فيقيم ثلاثا معه سلاح الراكب : الرماح والسيوف في اغمادها ...وارسلت قريش لذلك سهيل بن عمرو
ليتم هذا الصلح واخيرا تم الصلح على رغبة قريش وعلى وضع الحرب بين الفريقين عشر سنين
وان من اتي محمدا من مكه ردوه اليهم ، فعز ذلك على المسلمين واخذ بعضهم يجادل الرسول صلى
الله عليه وسلم فيما جاء من شروطها ومن اشدهم في ذلك عمر حتى قال الرسول صلى الله عليه
وسلم (( اني عبدالله ولن يضيعني )) ...

** امر النبي صلى الله عليه وسلم اصحابه بالتحلل من العمره فلم يفعلوا ذلك في موجه من الالم الشديد
لما حيل بينهم وبين دخول مكه ولما شق عليهم من شروط الصلح فبادر عليه الصلاة والسلام
فتحلل من العمرة فتبعه المسلمون جميعا وقد ظهرت فيما بعد فوائد هذه الشروط التي صعبت
على المسلمين ورضي بها الرسول صلى الله عليه وسلم لبعد نظره ورجحان عقله وامداد
الوحي له بالسداد في الراي والعمل .....

** هذا وقد سمى الله هذه الغزوه فتحا مبينا سورة الفتح 1-3......ين ورضي بها الرسول صلى الله عليه وسلم لبعد نظره ورجحان عقله وامداد
الوحي له بالسداد في الراي والعمل .....
توقيع » eljareh
صباح هذا اليوم أيقظنى منبه الساعه
وقال لى : يا ابن العرب قد حان وقت النوم
**********
أنـا لا أكتُبُ الأشعـارَ فالأشعـارُ تكْتُبـني
أُريـدُ الصَّمـتَ كي أحيـا ولكـنَّ الذي ألقـاهُ يُنطِقٌـني
أَأكتُبُ "أنّني حيٌّ" على كَفَني؟
أَأكتُبُ "أنَّني حُـرٌّ" وحتّى الحَرفُ يرسِـفُ بالعُبوديّـهْ؟

لقَـدْ شيَّعتُ فاتنـةً تُسمّى في بِـلادِ العُربِ تخريبـاً وإرهـاباً وطَعْناً في القوانينِ الإلهيّـهْ


ولكنَّ اسمَهـاواللـهِ في الأصْـلِ .. هي
الحُريّــهْ


SOL£ILNUIT
  رد مع اقتباس