الموضوع: السيرة النبوية
عرض مشاركة واحدة
قديم 04-02-2007, 10:57 PM   رقم المشاركة : ( 7 )
eljareh
[مشرف سابــــق - صاحب موقع ]

الصورة الرمزية eljareh

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 65
تـاريخ التسجيـل : Dec 2006
الــــــــجنــــــس :  Male
الـــــدولـــــــــــة : في أحلام العاجز
المشاركـــــــات : 1,789 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 19
قوة التـرشيــــح : eljareh is on a distinguished road

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

eljareh غير متواجد حالياً

رد: السيرة النبوية

بسم الله الرحمن الرحيم


** العزى : كانت على يمين المسافر من مكه الى العراق وكانت قريش تخصها بالاعظام فلما نزل القرآن يندد بها وبغيرها من الاصنام اشتد ذلك على امية بن عبد شمس بن عبد مناف مرضه الذي
مات فيه . دخل عليه ابو لهب يعوده فوجده يبكي فقال : ما يبكيك ياابا احيحة؟ امن الموت تبكي
ولابد منه ؟ قال : لا ، ولكني اخاف ألا تعبد العزى بعدي! قال أبو لهب : والله ماعبدت حياتك
لاجلك ، ولاتترك عبادتها بعدك لموتك، فقال أبو أحيحة: ألان علمت ان لي خليفة! وأعجبه
شدة نصبه في عبادتها..


** لما كان عام الفتح دعا النبي صلى الله عليه وسلم خالد بن الوليد وأمره ان ينطلق بهدمها فلما جاءها خالد قال سادنها ديبة بن حرمي الشيباني :

أعزاء شدي شدة لا تكذبي *** على خالد ألقي الخمار وشمري

فإنك إلا تقتلي اليوم خالدا *** تبوئي بذل عاجل وتنصــــــري.


فقال خالد :

ياعز كفرانك لا غفرانك *** إني رأيت الله قد أهانــــــــــــــــــــــــــــك.



** وقد زعموا انها كانت حبشية نافشه شعرها واضعة يدها على عاتقها في داخل شجرة كان قد
قطعها خالد فبرزت له بهذا الشكل ، فضربها ففلق رأسها فإذا هي حممة ( أي كالفحم)) فلما اخبر
النبي صلى الله عليه وسلم بأداء مهمته ، قال عليه الصلاة والسلام (( تلك العزى ولاعزى بعدها
للعرب اما انها لن تعبد بعد اليوم ))

** تحـــــــطيم الصــــــــــور :

** لما دخل النبي صلى الله عليه وسلم البيت الحرام يوم فتح مكه رأى صور الملائكة وغيرهم فرأى ابراهيم عليه السلام مصور في يده الأزلام يستقسم بها فقال : (( قاتلهم الله جعلوا شيخنا يستقسم بالأزلام ماشأن ابراهيم والأزلام )) (( ماكان ابراهيم يهوديا ولا نصرانيا ولكن كان حنيفا مسلما وما
كان من المشركين )) ثم امر بتلك الصور كلها ، فطمست ..

** قال ابن عباس : دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم مكه يوم الفتح على راحلته فطاف عليها
وحول البيت اصنام مشدوده بالرصاص فجعل النبي صلى الله عليه وسلم يشير بقضيب في يده
الى الاصنام ويقول (( جاء الحق وزهق الباطل ان الباطل كان زهوقا)) فما أشار الى صنم
منها في وجهه الا وقع لقفاه ، ولا اشار الى قفاه الا وقع على وجهه حتى مابقي منها صنم الا
وقع .


** لم تمض على فتح مكه الا شهور حتى كانت اصنام الجزيره كلها قد سقطت عن عروشها كفر
بها عبادها واصبح من كان بعبدها بالامس يخجل من تفاهة رأية اذ كان يعبد حجرا لايضر ولا
ينفع ولا يغني عن حوادث الدهر شيئا.

حجة الوداع

** كانت حجة الوداع هي الحجة الوحيده التي اداها رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد البعثه ..

** توافد الناس الى الحج في تلك السنه من مختلف انحاء الجزيرة العربية حتى بلغوا . مائة واربعة
عشر الفاً . .. كما يقول المؤرخون . وان كان هذا العدد تقديري .

** وقد خطب رسول الله صلى الله عليه وسلم خطبته الشهيره التي يجب ان يحفظها كل طالب علم لما
تضمنته من اعلان المبادئ العامة للاسلام ، وهي آخر خطبه صلى الله عليه وسلم وقد جاء فيها :

00 أيها الناس اسمعوا قولي لا ادري لعلي لا القاكم بعد عامي هذا بهذا الموقف ابدا.. وهذا من معجزات
رسول الله صلى الله عليه وسلم .. ايها الناس ان دماءكم واموالكم عليكم حرام الى ان تلقوا ربكم كحرمة
هذا ، وحرمة شهركم هذا ، وانكم ستلقون ربكم فيسألكم عن اعمالكم وقد بلغت فمن كانت عنده امانه
فليؤديها الى من ائتمنه عليها ، وان كان ربا موضوع، ولكن لكم رؤوس اموالكم لا تظلمون ولا تظلمون
قضى الله انه لا ربا وان ربا عباس بن عبدالمطلب موضوع كله ، وان كل دم في الجاهلية موضوع وان
اول دمائكم اضع دم ابن ربيعة بن الحارث بن عبدالمطلب ... وكان مسترضعا في بني ليث فقتلته هذيل..
فهو اول ما أبدأ به من دماء الجاهلية .

أما بعد أيها الناس فان الشيطان قد يئس من ان يعبد بارضكم هذه ابدا ولكنه ان يطع فيما سوى ذلك فقد رضي
به مما تحقرون من اعمالكم فاحذروا على دينكم ..

ايها الناس ان النسئ زيادة في الكفر يضل الله به الذين كفروا يحلونه عاما ويحرمونه عاما ليواطئوا عدة ما حرم
الله تعالى فيحلوا ماحرم الله ويحرموا ما احل الله ، وان الزمان قد استدار كهيأته يوم خلق الله السماوات والارض وان عدة الشهور عن الله اثنا عشر شهرا منها اربعة حرم : ثلاثة متوالية ، ورجب مضر الذين بين جمادي وشعبان .

أما بعد أيها الناس فإن لكم على نسائكم حقا ، ولهن عليكم حقا لكم عليهن ان لا يوطئن فرشكم احدا تكرهونه وعليهن ان لا ياتين بفاحشة مبينة فان فعلن فان الله قد اذن لكم ان تهجروهن في المضاجع وتضربوهن ضربا غير مبرح فان انتهين فلهن رزقهن وكسوتهن بالمعروف واستوصوا بالنساء خيرا فانهن عندكم عوان لايملكون لانفسهن شيئا وانكم انما اخذتموهن بأمانة الله ، واستحللتم فروجهن بكلمات الله .


فاعقلوا ايها الناس قولي فاني قد بلغت وتركت فيكم ما ان اعتصمتم به ، فلن تضلوا أبدا أمرا بينا : كتاب الله وسنه نبيه ، ايها الناس اسمعوا قولي واعقلواه تعلمن ان كل مسلم اخ المسلم وان المسلمين اخوه فلا يحل
لامرئ من اخيه الا مااعطاه عن طيب نفس منه ، فلا تظلمن انفسكم ، اللهم هل بلغت ؟؟

بعث اسامة رضي الله عنه :

** ان آخر مافعله رسو ل الله صلى الله عليه وسلم لنشر الدعوة وحمايتها ، ورد غارة المعتدين على الدوله الجديدة والمتربصين بها ان جهز جيشا الى الشام تحت قيادة اسامة بن زيد ..

** امره ان يوطئ الخيل تخوم البلقاء والداروم من ارض فلسطين ،

** كان هذه الجيش من المهاجرين والانصار ومن كان حول المدينه من المسلمين لم يتخلف منهم احد .

** لما كان الجيش في ظاهر المدينة يتأهب للمسير ابتدأ مرض رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي
توفي فيه .. فتوقف الجيش عن السير انتظارا لشفاء رسول الله صلى الله عليه وسلم.

** لكن الرسول صلى الله عليه وسلم توفي بعد ايام وختاره الله الى جواره بعد ان ادى الامانه وبلغ الرساله
هيأ جزيرة العرب كلها لحمل لواء الاسلام ونشر حضارته وتعاليمه في انحاء الارض وبعد ان تكون
الجيش الذي يقوم بحمل اعباء هذه الامانه العظيمه الاثر في التاريخ بعد ان تهيأ جنوه الصالحون لخوض
معاركها ،

** لقد اكرم الله رسوله بما لم يكرم نبيا من قبله ، اذ طالت حياته حتى راى ثمره دعوته وكفاحه تلف الجزيرة
كلها ، فتطهرها من الاوثان تطهيرا ابديا وتجعل الذين حطموا هذه الاصنام بأيديهم فرحين بنعمة الله في
انقاذهم من الضلال هم الذين عبدوها من قبل وعفروا وجوههم بالسجود لها وطلب الزلفى للانسياج في
الارض . فصلى الله عليه وسلم.

** جعل رسول الله صلى الله عليه وسلم قيادة الجيش لأسامه بن زيد وهو شاب في سن العشرين وتحت لوئة
شيوخ خ المهاجرين والأنصار كأبي بكر وعمر وعثمان وعلى وهم من هم في سبقهم الى الاسلام وحسن
بلائهم فيه ، وتقدمهم في السن والمكانه على اسامه ، ان في هذا سنة حميدة من سنن الاسلام في الغاء الفوارق
بين الناس من جاه وسن وفضل وتقديم الكفء الصالح لها مهما يكن سنه ومكانته ثم في رضي هؤلاء العظماء
الذين اثبت التاريخ من بعد ان التاريخ لم ينجب مثلهم في عظمتهم وكفاءاتهم على ان يكونوا تحت امرة اسامه
الشاب ، مايدل على مدى التهذيب النفسي والخلقي الذين وصلوا اليه بفضل رسول الله صلى الله عليه وسلم
وهدايته وتربيته وارشاده .

** ان تأمير اسامه سابقة عظيمه لم تعهدها امه من الامم تدل على وجوب فسح المجال لكفاءات الشباب وعبقرياتهم وتمكينهم من قيادة الامور حين يكونون صالحين لذلك .. وهذا درس عظيم لو بقي المسلمون
يذكرونه من بعد لاختفت من تاريخ الاسلام محن وكوارث ومن تاريخ دولته عواصف وفتن وزعزعت اركانها واضعفت من قوتها فنعم مافعل النبي صلى الله عليه وسلم المؤيد بوحي السماء الموهوب من الحكمة والسداد
وبعد النظر ، وعظيم السياسة مالم يوهب نبي قبله ولم يعرف عن عظيم في التاريخ من قبله ومن بعده ، ورضي
الله عنه اسامه الشاب وهنيئا له ثقة رسول الله صلى الله عليه وسلم بكفاءة قيادته وصدق عزيمته وحسن اسلامه رضي الله عنه وجعله قدوة لشبابنا المؤمنين العاملين ..
توقيع » eljareh
صباح هذا اليوم أيقظنى منبه الساعه
وقال لى : يا ابن العرب قد حان وقت النوم
**********
أنـا لا أكتُبُ الأشعـارَ فالأشعـارُ تكْتُبـني
أُريـدُ الصَّمـتَ كي أحيـا ولكـنَّ الذي ألقـاهُ يُنطِقٌـني
أَأكتُبُ "أنّني حيٌّ" على كَفَني؟
أَأكتُبُ "أنَّني حُـرٌّ" وحتّى الحَرفُ يرسِـفُ بالعُبوديّـهْ؟

لقَـدْ شيَّعتُ فاتنـةً تُسمّى في بِـلادِ العُربِ تخريبـاً وإرهـاباً وطَعْناً في القوانينِ الإلهيّـهْ


ولكنَّ اسمَهـاواللـهِ في الأصْـلِ .. هي
الحُريّــهْ


SOL£ILNUIT
  رد مع اقتباس