عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 08-01-2008, 01:39 PM
 
مناي الفردوس
نبض جديد

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  مناي الفردوس غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 16980
تـاريخ التسجيـل : Aug 2008
الــــــــجنــــــس :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 5 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 10
قوة التـرشيــــح : مناي الفردوس is on a distinguished road
madxp أسئلة عن ملابس الأطفال \\\ للشيخ محمد بن صالح العثيمين‏



حكم ملابس الأطفال فيها صور لذوات الأرواح

(( هناك كثير من ملابس الأطفال فيها صور لذوات الأرواح ، وبعض هذه الملابس مما يمتهن مثل الحذاء والملابس الداخلية للأطفال دون الثالثة ، ومنها ما لا يمتهن بل يحافظ عليها وعلى نظافتها ، فما حكم هذه الملابس ‏؟‏ ))

الجواب ‏:‏
يقول أهل العلم ‏:‏ إنه يحرم إلباس الصبي ما يحرم إلباسه كبير ، وما كان فيه صور فإلباسه الكبير حرام ‏.‏ فيكون إلباسه الصغير حراما أيضا ، وهو كذلك ‏.‏ والذي ينبغي للمسلمين أن يقاطعوا مثل هذه الثياب والأحذية حتى لا يدخل علينا أهل الشر والفساد من هذه النواحي ، وهي إذا قوطعت فلن يجدوا سبيلا إلي إيصالها إلي هذه البلاد وتهوين أمرها بينهم ‏.‏


هل يجوز لبس الأطفال الذكور مما يخص الإناث كالذهب والحرير أو غيره والعكس ‏؟‏

الجواب ‏:‏

هذه مفهومة من الجواب الأول ، قلت ‏:‏ إن العلماء يقولون إنه يحرم إلباس الصبي ما يحرم إلباسه البالغ ، وعلى هذا فيحرم إلباس الأطفال من الذكور ما يختص بالإناث وكذلك العكس ‏.‏


هل يدخل تحت هذا إسبال الثياب للأطفال الذكور ‏؟‏

الجواب ‏:‏
نعم يدخل ‏.‏

وما فيه تشبه للكفار وغيره كالقبعة والبنطلون ‏؟‏

الجواب ‏:‏
هذا باب آخر ، تشبه المسلمين بالكفار في اللباس أو غيره سواء كانوا ذكورا أو إناثا صغارا أو كبارا محرم لقول الرسول صلى الله عليه وسلم ‏(‏ من تشبه بقوم فهو منهم ‏)‏ (16)، ولأنه يجب أن يكون للمسلمين شخصية قوية تمنعهم من التبعية لغيرهم ، لأنهم الأعلون ودينهم هو الأعلى كما قال الله تعالى ‏{‏ ولا تهنوا ولا تحزنوا وأنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين ‏}‏ ‏(‏آل عمران ‏:‏ 139 ‏)‏ وقال الله تعالى ‏{‏ هو الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ‏}‏ ‏(‏ التوبة ‏:‏ 33‏)‏


هل يجوز للأطفال ذكورا أم إناثا لبس الملابس القصيرة التي تبدي فخذيه ‏؟‏

الجواب ‏:‏
من المعلوم أن مادون سبع سنين لا حكم لعورته ، لكن تعويد الصبيان والأطفال هذه الألبسة الخالعة القصيرة لا شك أن سيهون عليهم كشف العورة في المستقبل ،

بل ربما لا يستحي الإنسان إذا كشف فخذه لأنه كان يكشفه صغيرا ولا يهتم به وحينئذ يكون

نظر الناس إلي عوراتهم كنظرهم إلي وجوههم في عدم حرمتها والخجل منها ، فالذي أرى أن يمنع الأطفال وإن كانوا صغارا من مثل هذه الألبسة ، وأن يلبسوا لباس احتشام بعيد عن المحذور ‏.

أجاب عليها فضيلة الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله
رد مع اقتباس