الموضوع: من مذكرات ميت
عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 07-16-2009, 04:34 PM
الصورة الرمزية الحميراء
 
الحميراء
عضو ذهبي

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  الحميراء غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 1849
تـاريخ التسجيـل : Sep 2007
الــــــــجنــــــس :  Female
الـــــدولـــــــــــة : لا اعيش في وطني ..بل وطني يعيش فيَّ
المشاركـــــــات : 448 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 10
قوة التـرشيــــح : الحميراء is on a distinguished road
افتراضي من مذكرات ميت







نقلت لكم هذه القصة من أحد المنتديات
أرجو أن تنال إعجابكم






كان عاصيا حريصا على الدنيا للموت ناسيا ..نعم لقد نسى لقاء الله و الموت و الثرى و نسى يوما تشيب فيه النواصى ...فكتبها ...وقدأشتد به الألم و جاءته سكرات الموت...

...اواه..مالى أشعر باطرافى تبرد..وبجفونى تثقل ..ولسانى قد انعقد.... مالهم حولى هكذا يبكون و ينتحبون ..اين أنا ..
يسمع صوتا عاليا مجلجلا يناديه...
( وَجَاءتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ ذَلِكَ مَا كُنتَ مِنْهُ تَحِيدُ ) ..
ولا يزال صدى الصوت يتردد من حوله ..انه لا ينتهى ولكنه يضعف و يضعف...
..ها ..سكرة الموت..أوقد جاء موعدى ..اوقد قامت قيامتى ..انا ؟ كيف؟ ..لم يخبرنى أحد ..لم ينبهنى أحد انى مقبوض الساعة..
أو حقا ما أسمع .. أأموت و أترك كل هذا ..أين ما كنت اكنز ..أين الذهب و الفضة ..اين الأموال و العيال..أين السيارة و العمارة..
أوحقا أنا ذاهب إلى ربى فيحاسبنى... ولقد كنت أنوى التوبة قبل الموت..ولكن الموت داهمنى دون انذار ..سأذوق فى جوانبه المرار..لقد فرطت فى حق نفسى .لقد بعتها من أجل عرض حائل و متاع زائل...
فتذوكرت ذنوب الزمان...كيف عاش وكان من ربه فى آمان..ولكن أنى له فان الوقت قد حان..لن ينفعك المنصب ولن ينقذك فلان ..ضاع كل شئ و قد كان ما كان...
لقد أغوانى الشيطان و ضلنى ..واستدركنى إلى المعاصى بل جرنى ! ..لقد وعدنى و مننانى و ما وعدنى الشيطان إلا غرورا !
أواه ..لقد أشتريت الخبيث بالطيب ..واستبدلت الذى ادنى بالذى هو خير..لقد بعت نفسى بثمن بخس و كنت فيها من الزاهدين....
لقد جرنى غلى الذنوب و المعاصى ..كيف ينفعنى يوم يؤخذ بالنواصى ..كم كنت على نفسى قاسى !
ويحى أما كنت أعرف أنى أعصى جبار السماوات و الأرض...ألم يأمرنى بالصلاة فتركتها..وبالزكاة فأهملتها ..ألم يرسل إلى رسول مبين .على.ناصح أمين ...
ماذا سأقول له حين يسألنى ..فيم قضيت عمرى ..والله أشعر أنى ما لبثت إلا يوما او بعض يوم..ياااااااااااااه ! لم يكن هذا اليوم فى الحسبان
ولكن الا أعود فأتوب اما لى من توبة..كلا لقد بلغت الحلقوم.....



( كَلَّا إِذَا بَلَغَتْ التَّرَاقِيَ * وَقِيلَ مَنْ رَاقٍ *وَظَنَّ أَنَّهُ الْفِرَاقُ * وَالْتَفَّتِ السَّاقُ بِالسَّاقِ * إِلَى رَبِّكَ يَوْمَئِذٍ الْمَسَاقُ )
أشعر بشئ يطبق على صدرى ..نعم إنه الرحيل الآن ..
من هؤلاء القادمون..ومابال من حولى لا يرونهم ..ما لهم يقبلون على كالسهم ...إنهم سود الوجوه ..معهم المسوح ..وقد جلسوا منى مد البصر
(يسمع صوتا ) ..أيتها النفس الخبيثة ..أخرجى إلى سخط الله ..
تفارق روحه جسدة و أذهله المشهد..
اااه ..لقد انتزعوا روحى كما ينتزع السفود من الصوف المبلول.انهم لم يدعوا روحى ولم يتركوها طرفة عين حتى جعلوها فى تلك المسوح.....خرجت روحى و كأنتن ريح وجدت على ظهر الأرض..عفوك يارب..انهم يصعدون بى ..إلى أين أنتم بى ذاهبون...؟
تمر افواج متتابعة من الملائكة ..وكلهم يسألون عنى ويقولون ما هذا الروح الخبيث..حتى أنتم..وامصيبتاه ..لن ينفع الندم..أجابهم انى فلان بن فلان و لكنهم دعونى بأقبح الأسماء التى كنت أسمى بها فى الدنيا ..نعم هذا يوم لا ينطقون و لا يؤذن لهم فيعتذرون..
لقد انتهوا بى إلى السماء الدنيا ..كم كانت هذة الرحلة شاقة غير ميسورة..ولكن لم تفتح لى أبوابها ..واحسرتاه
إِنَّ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا وَاسْتَكْبَرُواْ عَنْهَا لاَ تُفَتَّحُ لَهُمْ أَبْوَابُ السَّمَاء وَلاَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ حَتَّى يَلِجَ الْجَمَلُ فِي سَمِّ الْخِيَاطِ وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُجْرِمِينَ (40)
لقد كتبوا كتابى فى سجين..فى الأرض السفلى..ثم طرحوا روحى طرحا


حُنَفَاء لِلَّهِ غَيْرَ مُشْرِكِينَ بِهِ وَمَن يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَكَأَنَّمَا خَرَّ مِنَ السَّمَاء فَتَخْطَفُهُ الطَّيْرُ أَوْ تَهْوِي بِهِ الرِّيحُ فِي مَكَانٍ سَحِيقٍ (31)
لقد أعادوا روحى إلى جسدى..... وأنا أشعر بأهلى من حولى فى هلع و جزع..يبكون و ينتحبون و يصرخون...وكأنهم ادركوا ويلا ما أعانى....وفغسلونى و كفنونى..ووضعونى فى خشبة ضيقة ..ولا تزال أصواته تتردد على مسامعى..لقد صلوا علية ..ثم حملونى مسرعين إلى قبرى..ياااه ..القبر كثيرا ما حذرونى منه ..فلم انتبه أو أبالى .الآن وقد أصبح حق..فهل إلى مرد من سبيل..ويحكم..لما تحملونى هكذا..أما عرفتم من انا ..انا الشقى التعيس ..عبد وقد أغواه أبليس..فباع لإجله الغالى النفيس..لقد حملونى ووضعنى فى ذاك القبر الموحش..ثم اهالوا على التراب ..ثم انصرفوا انا أسمع أصوات نعالهم..لقد انصرفوا و تركونى ..فإلى أى مصير تركونى..
ثم أتانى ملكان فقالا لى من ربك..فذهلت ..لمَ لا أقول لهم ربى الله..كثيرا كنت أقولها فى الدنيا..لمَ أنعقد لسانى عنها الآن ,,وما أحوجنى اليها الآن ..لعلها تنجينى من عذاب أليم...فقلت هاه هاه لا أدرى..قال فما دينك؟ ..قلت هاه هاه لا أدرى..فقالا لى وما هذا الرجل الذى بعث فيكم..فقلت هاه هاه لا أدرى....فنادى مناد من السماء ..ان كذبت فأفرشونى من النار و فتحو لى بابا إلى النار..وما ادراك ما تلك النار..
فأتانى من حرها و سمومها..وضاق على قبرى حتى اختلفت أضلاعى....أواه لقد بارزت ربى بالمعاصى..وحملت اوزارا لا قبل لى بها..فمن ينجينى اليوم من العذاب..
ثم جاءنى رجل قبيح الوجه قبيح الثياب..منتن الريح..فقال أبشر.فأبشرت الخير وقلت أنتهى العذاب..قال أبشر بالذى يسوؤك..هذا يومك الذى كنت توعد..فأجبته غير مدرك شئ..من انت..فوجهك الذى يجئ بالشر.قال أنا عملك الخبيث..فقلت ربى لا تقم الساعة...ربى لا تقم الساعة...
أختكم الحميــراء :smile:
توقيع » الحميراء
على أمــل ..
رد مع اقتباس