عرض مشاركة واحدة
قديم 04-25-2007, 07:58 PM   رقم المشاركة : ( 8 )
eljareh
[مشرف سابــــق - صاحب موقع ]

الصورة الرمزية eljareh

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 65
تـاريخ التسجيـل : Dec 2006
الــــــــجنــــــس :  Male
الـــــدولـــــــــــة : في أحلام العاجز
المشاركـــــــات : 1,789 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 19
قوة التـرشيــــح : eljareh is on a distinguished road

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

eljareh غير متواجد حالياً

رد: الحقيقة المرعبة قصة رااائعة(3)

الفصل الثالث


"عاطفه العجور"



رآني وهو يبتسم ابتسامه مليئه بالسعاده
وقال لي تعال اريد ان احدثك.......



جئت اليه وجلست بقربه
قدم لي الشاي ونحن على الكراسي امام الكوخ
مرت لحظات يملأها الصمت الشديد
والهدوء العارم
وما زال كيفين يبتسم
فقلت له ما بك هل تشعر بشيء
قال اشعر بالسعاده بعدما اعترفت لك بما حصل
الان استطيع الموت وانا مرتاح
المكان مرعب حتى في وضح النهار لكن سعادة كيفين انستني ما انا فيه
ينظر الى السماء وهو يبتسم
ثم حرك نظره لي وقال
"حاول التسديد على الرأس هذه نقطه الضعف الوحيده لكن اذا واجهت
الوحش الاكبر لا تهدر وقت اما ان تهرب او تموت "
"اما انا الان لا ابالي بما سيحدث لي لكن عدني بان توصل
الحقيقه للعالم "
ثم ذهب للداخل
واعطاني ما يوجد في ثلاجته من الطعام
واعطاني ذخيره مسدس
وبندقيه قديمه
استغربت عمله
قالت له " لماذا وماذا سيبقى لك "
قال بكل ثقه " نحن الشيوخ انتها دورنا الان جاء دوركم "
رددت عليه" دورنا في ماذا" قال" في حمايه مستقبل الاجيال القادمه"
قلت له وانا اصرخ " ايها العجوز انا مجرد صحفي لم امسك بالاسلحه
الا قبل اسبوع لا اعرف الا التصوير والكتابه كيف تتوقع مني قتل العشرات من هؤلاء "
رد علي بنظره لن انساها "وانا كنت مجرد مزارع ايها الشاب المزعج"
" خذها ولا تخيب املي منذ ان رأيت عيناك المليئه بالثقه
والاصرار عرفت اني سانقل السر الى الرجل الصحيح
اعدادهم زادت بكثره لا احد يستطيع الخروج منا
خاصه وان هذا الجيش سقتلنا اذا اكتشف امرنا هذه عمليه مدبره
لا يعرفها احد الا من يعمل بالمنظمه
لا يوجد لك خيار اخر
المهم سأمهد لك الطريق و ساساعدك
لكني لا استطيع الجري ساحاول ان ادخلك داخل
المركز الرئيسي لكني قد اموت اما انت اركظ باقوا ما لديك "
ثم وضع يديه على كتفي
وهو يبكي
وقال "فالننه هذه المخلوقات كلانا ما تشخص عزيز عليه
بسببها "
تاثرت وتذكرت مارك
قلت "لا بأس لكن علمني كيف ادافع عن نفسي واستخدم السلاح"
علمني اشياء بسطه لضيق الوقت
في المساء ذهبنا الى المكان الذي اتفقنا عليه الطريق
المسمى "جريجوري"
المؤدي الى قلعه كبيره نظر كيفين الى القلعه
وقال " هنا بدأ كل شيء وهنا سينتهي "
انا لا اعرف ماذا افعل جئت للغابه لاعرف ماذا بها الان اصبحت عضو في مقاومه بها شاب جبان ورجل عجوز
ههههه
كان القدر يهزأ بي
تقدمنا قليلا اذ باصوات الانين تقترب
قال كيفين "ايها الشاب ادخل تلك القلعه و ابحث عن جوزيف
انا راضي بما افعله الان عندما اعطيك الاشاره اركظ "
اقتربت الوحوش واخرجت من بين الاشجار
خفت وامسك كيفين بيدي وهو يبتسم
اللعنه هل هذا مجنون
قال "انتظر اعرف كيف اتعامل مع هذه الاشياء "
اصبحو حوالي 15
عندما اصبح اقرب واحد منا على بعد مترين دفعني كيفين
وصاح " اهرب ايها الشاب دمر هذا المكان لاتفعلها من اجلي افعلها من اجل من تحب "
سمعت صوت اطلاق النار ثم التفت رأيت انفجار مدوي
عدت اليه لم استطع تركه
عندها وجدت الكثير من الجثث المحترقه
وجدت كيفين ملقى بعيدا على وجهه
جريت نحوه كلمته ولم يجاوب
عندما اجلسته على شجره
ورأيته ......
رباه ما هذا
كل جسد كان مليء بالجروح من هذه الوحوش
نظر الي بابتسامته المعهوده وقال
"توقعت هذا لكن القنبله فرقت بيني وبينهم "
نظر الي وهو يلفظ انفاسه الاخيره
" ايها الشاب لم اعرفك يوما حتى اني لم اعرف اسمك لكن وثقت بك الان اسرع قبل ان يعود المزيد منهم اعثر على جوزيف
وتذكر في هذا المكان اترك العواطف والمشاعر
فحياتك تعتمد على انهاء حياة خصمك مهما كان"
قلت"لكن انتـ.......
قاطعني وقال
"انا لدي طلب قبل رحيلك
صوب الرصاصه نحو رأسي"
ثم بدأ الدم يخرج من فمه
قلت له "ماذا بك"
رد قائلا "انا الان اتحول الى شيء مثلهم نسيت ان اخبر لا تدعهم يجرحوك او يعظونك والا ستكون منهم بسبب الفايروس"
" الان ارجوك صوبه نحو رأسي
استطيع الاحساس بظميري وهو يختفي لتحل مكانه غريزه الوحش
البشعه "
"اريد الموت وانا بشر واريد الموت وانا راضي وليس الموت وانا اكل بني جنسي ارجوك افهمني ساكون شاكرا لك ان قتلتني الان
حتى لو عشت فلا يوجد ما افعل فقد قمت بما يجب علي فعله "
الان ارجوك افعلها
لحظه صمت لم اعرف ماذا افعل
امسك يبدي وقال" هل ماازال بشريا
جاوبته بنعم
قال :اذا هيا واغمض عينيه وهو يضحك
اما انا فأشهرت المسدس وانا ابكي عليه
اطلقت النار على رأسه
سقطت على الارض الهث لا اصدق ما فعلت
فجأه رأيته يتكلم بعدما اطلقت عليه الرصاص؟؟؟؟؟؟
ما هذا
قال" كاثرين الان استطيع رؤيتك"
وسقط وهو يبتسم على جنبه الايمن
لا اعرف ما الذي حدث
يتكلم بعد ما اطلقت على رأسه
هل هذا بتأثير الفايروس
او ربما.........
لا اعرف
لكن ما اعرفه
انه مات وهو سعيد
مات وهو راضي عن نفسه
مات وهو يبتسم ابتسامته التي لن انساها
الابتسامه التي اعطتني الثقه
انا الان اقف امام القصر
واعدك يا كيفين
لن يذهب موتك سدا
منذ ان رأيتك وانت تبتسم
كنت تعيسا في حياتك ارجو ان تكون سعيدا بعد مماتك
تعرفت عليك بعدما انقذتني
لكنك رحلت وانا الذي قتلتك
لن انساك ما حييت
وسافعل ما كنت ستفعله.......
















اتمنى ان يكون الفصل قد اعجبكم
ياليت تكتبون
انتقاداتكم
واقتراحاتكم


توقيع » eljareh
صباح هذا اليوم أيقظنى منبه الساعه
وقال لى : يا ابن العرب قد حان وقت النوم
**********
أنـا لا أكتُبُ الأشعـارَ فالأشعـارُ تكْتُبـني
أُريـدُ الصَّمـتَ كي أحيـا ولكـنَّ الذي ألقـاهُ يُنطِقٌـني
أَأكتُبُ "أنّني حيٌّ" على كَفَني؟
أَأكتُبُ "أنَّني حُـرٌّ" وحتّى الحَرفُ يرسِـفُ بالعُبوديّـهْ؟

لقَـدْ شيَّعتُ فاتنـةً تُسمّى في بِـلادِ العُربِ تخريبـاً وإرهـاباً وطَعْناً في القوانينِ الإلهيّـهْ


ولكنَّ اسمَهـاواللـهِ في الأصْـلِ .. هي
الحُريّــهْ


SOL£ILNUIT
  رد مع اقتباس