منتديات ششار الجزائرية من العرب وللعرب
اللهم وفقنا لما هو خير للعباد والبلاد سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم

فتاوى الشيخ محمد علي فركوس - رمضانيات-

  البوابة الجزائرية الأوفر الأسهل وبتصفح أمن من دون أي اعلانات (ششار أورنج السياحة المجانية )  
   

~~~ بسم الله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وبعد : يسر إدارة منتديات ششار من العرب وللعرب أن تدعو منتسبيها الأفاضل للعمل على ابراز مساهماتهم البناءة وتكثيف المواضيع وتبادل الردود لبناء هذا الصرح { أي صرحكم } ودفعه مجددا للريادة والشموخ والجدية في العمل الصالح والنفع العام . قال تعال : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنْظُرْ نَفْسٌ مَا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ (18) سورة الحشر |


العودة   منتديات ششار الجزائرية من العرب وللعرب > ˙·0•● منتديات الدين الإسلامي الحنيف ●•0·˙ > الركن الإسلامي العام


الركن الإسلامي العام ششار الدين الحنيف : نصائح ، اعجاز تنجيك من النار ، حياة السلف الصالح ، [مذهب اهل السنه والجماعه]

مواضيع مختارة

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 10-29-2013, 11:46 AM
 
مراقى
عضو فعال جدا

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  مراقى غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 36640
تـاريخ التسجيـل : Oct 2013
الــــــــجنــــــس :  Female
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 102 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 10
قوة التـرشيــــح : مراقى is on a distinguished road
افتراضي شهود فضل الله فى الطعام

هنا : ملفي الشخصي


بسم الله الرحمن الرحيم

علينا أن نتفكر أثناء الأكل في بعض نعم الله علينا في الطعام ونستحضر في ذلك الفيلم الذي يصوره لنا القرآن في قول الله {فَلْيَنظُرِ الْإِنسَانُ إِلَى طَعَامِهِ {24} أَنَّا صَبَبْنَا الْمَاء صَبّاً{25} ثُمَّ شَقَقْنَا الْأَرْضَ شَقّاً{26} فَأَنبَتْنَا فِيهَا حَبّاً {27} وَعِنَباً وَقَضْباً{28} وَزَيْتُوناً وَنَخْلاً{29} وَحَدَائِقَ غُلْباً{30} وَفَاكِهَةً وَأَبّاً {31} مَّتَاعاً لَّكُمْ وَلِأَنْعَامِكُمْ {32} عبس

وقد قال في ذلك احد الحكماء [من أكل ولم يشهد المنعم فقد سرق] أي أن الذي يأكل ولم يشهد فضل الله عليه في هذا الطعام وعناية الله تعالى به في هذه الكثرة الكاثرة من ألوان الطعام على اختلاف أشكالها وألوانها وتنوع مذاقاتها وتوفر العناصر الضرورية التي يحتاجها الجسم بها فقد جحد المنعم عز وجل

ثم بعد ذلك يشهد أن القوة التي ظهرت عليه أو فيه إنما هي من اسمه المقيت عز وجل وليست من الطعام لأن الطعام سبب والقوة والفعل من مسبّب الأسباب عز وجل وفى ذلك قيل

من يشهد الغير فعالا فمنقطع ..... لأنه مشرك قد مال للسفل


فلو كانت القوة من الطعام لكان الأغنياء الذين يجمعون على موائدهم كل ما لذ وطاب من أنواع الطعام والشراب أقوى من الفقراء الذين لا يكادون يسدون ضروراتهم من الطعام والشراب إلا بمشقة بالغة

ولكننا نجد العكس هو الصحيح فالصحة والقوة والعافية نجدها مع الفقير الذي لا يأكل إلا لقيمات يقمن صلبه بينما نجد الكسل والتراخي والضعف مع النّهم الذي يأكل كل شيء حتى نتيقن أن القوة من القوى عز وجل فهو وحده {اللَّهُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن ضَعْفٍ ثُمَّ جَعَلَ مِن بَعْدِ ضَعْفٍ قُوَّةً ثُمَّ جَعَلَ مِن بَعْدِ قُوَّةٍ ضَعْفاً وَشَيْبَةً يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَهُوَ الْعَلِيمُ الْقَدِيرُ} الروم54

هناك آداب يجب أن نراعيها بعد انتهائنا من تناول طعامنا وأبرزها ما يلي :

1 - يجب أن نقوم قبل أن تمتلئ المعدة بالطعام أي لا تصل إلى حد الشّبع للحكمة التي تقول {نحن قوم لا نأكل حتى نجوع وإذا أكلنا لا نشبع فمن أين يأتينا المرض؟}

وعملا بما ورد {الْمَعِدَةُ بَيْتُ الدَّاءِ وَالْحَمِيَّةُ رَأْسُ الدَّوَاءِ}

وقد أثبت العلم الحديث أن معظم أمراض المعدة والأمعاء بل والجهاز الهضمي إنما يرجع سببها الرئيسي إلى الشبع والتخمة

ثم نحمد الله بأي صيغة أو بما ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد قال صلى الله عليه وسلم {مَنْ أَكَلَ طَعَامًا فَقَالَ : الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَطْعَمَنِي هَذَا وَرَزَقَنِيهِ مِنْ غَيْرِ حَوْلٍ مِنِّي وَلا قُوَّةٍ غَفَرَ اللَّهُ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ}[1]

ثم نقول (اللهم بارك لنا فيما رزقتنا وقنا عذاب النار) إلا إذا شربنا لبنا فنقول بعد شربه كما كان يقول صلى الله عليه وسلم {من سقاه اللَّه لبنًا فليقل : اللَّهُمَّ بارك لنا فِيهِ وزدنا منه فَإنَّهُ لَيْسَ شيء يجزئ مكان الطعام والشراب غير اللبن}[2]

وبعد أن ننتهي من الطعام ونحمد الله نغسل الفم واليدين كما غسلناهم قبل الطعام وذلك لقوله صلى الله عليه وسلم {بَرَكَةُ الطَّعَامِ الْوُضُوءُ قبْلَهُ وَالْوُضُوءُ بَعْدَهُ}[3]

والوضوء هنا معناه غسل الفم وغسل اليدين لإزالة ما بهم من دسومة والمحافظة على نظافتهم ولذا فمن المستحسن غسلهم بالصابون أو أي منظف حتى لا نسمح بتكون الجراثيم عليهم

ويستحسن بعد ذلك أن نخلل أسناننا سواء بالخلة أو بما شابهها من مستحدثات العصر ولا نبتلع بقايا الطعام التي تخرج من بين الأسنان ولا يخفى ما في بقايا هذه الأطعمة إذا تركت بالفم من عفونة وروائح كريهة يشمئز منها المحيطون بالإنسان والإسلام حريص على ألا ينبعث من فم المؤمن إلا الروائح الطيبة ولذا قال صلى الله عليه وسلم {مَنْ أَكَلَ ثُومًا أَوْ بَصَلاً فَلْيَعْتَزِلْنَا أَوْ لِيَعْتَزِلْ مَسْجِدَنَا}[4]

ولما شق ذلك على أصحابه قال لهم صلى الله عليه وسلم موجها إلى الطريقة الصحيحة في أكل الثوم والبصل {أميتوها بالطبخ}[5]

أي كلوها مطبوخة لأن الطبخ يذهب برائحتها وبقيت الكراهة لها إذا أكلت نيئة لأن أكلها نيئة يبقى رائحتها وهذا ما لا يقبله الإسلام وهذا ما جعله صلى الله يقول: { حبَّذا المتَخلِّلونَ مِنْ أُمَّتي}[6]

[1] رواه أحمد والحاكم عن معاذ بن أنس [2] رواه أبو داود والترمذي وابن ماجه من حديث ابن عباس رضي الله عنه [3] رواه أحمد وأبو داود والترمذي والحاكم عن سلمان رضي الله عنه الحديث قال عنه ابن تيميه قد تنوزع في صحته [4] أخرجه الشيخان عن ابن عمر رضي الله عنهما [5] أخرجه مسلم عن عائشة رضي الله عنها [6] رواه الطبراني في الأوسط وهو في صحيح الترغيب


http://www.fawzyabuzeid.com/table_bo...2&id=128&cat=2

منقول من كتاب [مائدة المسلم بين الدين والعلم]
اضغط هنا لتحميل الكتاب مجاناً



رد مع اقتباس
قديم 11-11-2013, 05:15 PM   رقم المشاركة : ( 2 )
مراقى
عضو فعال جدا


الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 36640
تـاريخ التسجيـل : Oct 2013
الــــــــجنــــــس :  Female
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 102 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 10
قوة التـرشيــــح : مراقى is on a distinguished road

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

مراقى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: شهود فضل الله فى الطعام



بسم الله الرحمن الرحيم


إن من مظاهر زهو المسلم بدينه واعتزازه بتعاليمه أنه قدّم له حتى ما يهضم به طعامه وذلك حيث يقول صلى الله عليه وسلم {أَذِيبُوا طَعَامَكُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ وَالصَّلاَةِ وَلاَ تَنَامُوا عَلَيْهِ فَتَقْسُوا قُلُوبُكُمْ}[1]

ومن أسرار إعجاز هذا البيان النبوي أن العالم المتحضر بدأ الآن يدرك فساد المواد التي استخدمها لهضم طعامه ونهى عنها الإسلام أتباعه لفسادها كالخمر والبيرة أو لأضرارها كالمياه الغازية بأنواعها بما تحويه من مواد حافظة كالصودا أو مكسبات لون أو طعم أو رائحة وكلها ذات أضرار بالغة بحياة الإنسان وصحة الإنسان

ويكفى أنها تفسد معدة الإنسان وتعرضه للإصابة بسرطان الأمعاء بل وأدعى إلى العجب أن العالم بدأ ينتبه إلى الحكم الصحية النبوية الخالدة فهنا يدعونا النبي الكريم إلى الاستعانة على هضم الطعام بذكر الله سواء تسبيح أو تحميد أو تلاوة قرآن أو صلاة على النبي لماذا ؟

لأن ذكر الله يمنح النفس سكينة والأعضاء طمأنينة والقلوب رضا وهذه الحالة النفسية أكبر معاون على صلاحية عمل أجهزة الإنسان فإن معظم أمراض العصر سببها القلق والهم والغم حتى أن دكتور ماير الأمريكي يقول في ذلك {إن القلق يجعل العصارات الهاضمة تتحول إلى عصارات سامة تؤدى في كثير من الأحيان إلى قرحة المعدة}

بل إن الدكتور كارل يونج وهو أعظم أطباء النفس يقول في كتابه (الإنسان العصري يبحث عن نفسه) {إن كل المرضى الذين استشاروني خلال الثلاثين سنة الماضية من كل أنحاء العالم كان مرضهم هو نقص الإيمان وتزعزع عقائدهم ولم ينالوا الشفاء إلا بعد أن استعادوا إيمانهم }

أما الصلاة فأثرها الطبي على هضم الطعام لا يستطيع أن ينكره أحد بل إن من الحكم العظيمة لصلاة التراويح في شهر رمضان هو ما تقدمه للمصلى من مساعدة بالغة في هضم الطعام ويكفى لبيان أهميتها في ذلك أن نسوق هذا النص للدكتور / أحمد عبد الرءوف هاشم في كتابه {رمضان والطب} صـ 45 حيث يقول :

{فأثناء الصلاة في الركوع يضغط المرء على بطنه وأمعائه وكذلك أثناء السجود والنزول إليه وهذا الضغط وبالذات على الكبد وقنواته يزيد من العصارة الصفراوية الذاهبة إلى الأمعاء والمساعدة في هضم الدهون وتحويلها بواسطة انزيم الليباز إلى أحماض دهنية وجلسرول والتي قد يتعسر هضمها في غيبة هذا الإنزيم

والضغط على الأمعاء ينبه الحركة الدودية للأمعاء الدقيقة والغليظ فيعاون في أداء عملية الهضم وأداء فعل التبرز بكيفية سليمة فيجنب حدوث الإمساك وحركة العضلات أثناء الركوع والسجود والقيام يؤدى إلى تقويتها وبخاصة عضلات جدار البطن فتمنع ترهلها فيتلافى المرء السمنة وتشويه القوام وتكوين الكرش

وحين يركع المسلم وحين يسجد يزيد معدل تدفق الدم إلى النصف العلوي من الجسم وبخاصة المخ والرأس وتكرار هذا الفعل يجعل كمية الدم وما يحمله من غذاء للخلايا أكبر وبالتالي يزداد معدل التنبه والتركيز والقدرة على التفكير بعمق}

هذا بالإضافة إلى الجو الروحي الذي تجلبه الصلاة والذي يؤدى إلى راحة النفس وهدوئها فيتم الهضم في جو سليم وصحي من الناحية النفسية بكفاءة وتنتفي أسباب حدوث الأمراض المتعلقة بالهضم والتي ثبت أن لها أسبابا عصبية ونفسية :

كقرحة المعدة والإثني عشر والقولون العصبي واضطرابات الهضم العصبي وصعوبة البلع العصبي وفقدان الشهية العصبي وغير هذا من أمراض القلب والضغط والأمراض العصبية والنفسية وهكذا يؤكد العلم الحديث أن هناك ارتباطا وثيقا بين إتمام الهضم وتناول الطعام في جو نفسي طيب وبين سير أمور الهضم وعملياته بكفاءة وصدق الله العظيم إذ يقول {إِنَّ الْإِنسَانَ خُلِقَ هَلُوعاً{19} إِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ جَزُوعاً {20} وَإِذَا مَسَّهُ الْخَيْرُ مَنُوعاً{21} إِلَّا الْمُصَلِّينَ{22} الَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ دَائِمُونَ{23} المعارج


[1] أخرجه الطبرانى وأبو نعيم فى الطب وأخرجه ابن نصر في "قيام الليل"(ص 19-20), والعقيلي في "الضعفاء"(ص57) و ابن عدي في "الكامل"(40/2) وأبو نعيم في "أخبار أصبهان"(1/96) وابن السني في "عمل اليوم والليلة"(ص165) عن عائشة رضي الله عنها وعن أبيها الصديق وقد ذكر ابن القيم في زاد المعاد وهذا نصه ( وروي عنه أنه صلى الله عليه وسلم قال {أذيبوا طعامكم بذكر الله عز وجل والصلاة ولا تناموا عليه فتقسو قلوبكم وأحرى بهذا الحديث أن يكون صحيحاً والواقع في التجربة يشهد به} ونقله ابن حبان في المجروحين وحكم عنه بأنه [فيه] بزيغ بن حسان يأتي عن الثقات بأشياء موضوعات كأنه المتعمد لها

http://www.fawzyabuzeid.com/table_bo...2&id=128&cat=2

منقول من كتاب [مائدة المسلم بين الدين والعلم]
اضغط هنا لتحميل الكتاب مجاناً



  رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات المشاركة الأخيرة
حفظ الطعام ششارية شاوية ركن الطبخ والمأكولات 0 10-10-2010 12:46 AM
الطعام المناسب لفترة الدورة الشهرية عبير الحب1 ˙·٠•● مجتمع الصحة والطب ●•٠·˙ 1 04-26-2008 10:05 PM
اكسسورات لمائدة الطعام rahil قسم الديكور 3 04-20-2008 12:55 AM
أطقم تقديم الطعام ولا في الخيال حمامة الإسلام ركن الطبخ والمأكولات 9 08-26-2007 12:06 AM


الدول التي زارت الشبكة
فريق إدارة منتديات ششار :::::::::: لا يتحمّل منتديات ششار الجزائرية أيّة مسؤوليّة عن المواضيع الّتي يتم عرضها و/أو نشرها في المنتدى. ويتحمل المستخدمون بالتالي كامل المسؤولية عن كتاباتهم وإدرجاتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكيّة أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر. :::::::::::::: الموقع لا يمثل أي جمعية أو جماعة وإنما يهدف إلى تقديم خدمة ::::::::::::::: بالتوفيق فريق إدارة منتديات ششار
•• مواقع صديقة ••
www.dzsecurity.com - www.himaia.com - www.gcmezdaouet.com - www.dypix.com
منتديات ششار الجزائرية  من العرب وللعرب


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
˙·0•● جميع الحقوق محفوظة لمنتديات ششار ●•0·˙